أدوية للنوم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٦ ، ١٤ أغسطس ٢٠١٨
أدوية للنوم

النوم

يختلف عدد الساعات التي يحتاجها كل فرد، ولكن تتراوح بين 7 و8 ساعات من النوم للبالغين في كل ليلة، حيث إن أكثر من ربع البالغين يعانون من مشكلة الأرق في فترة معينة، كما أن هناك أكثر من خمسة عشر بالمائة من الأشخاص يشكون من اضطرابات النوم طويلة المدى، ومن هنا سوف نتحدث عن أدوية النوم في هذه المقالة بشكل مفصل ومفيد.



أدوية النوم

توجد عدة أنواع من الأدوية ذات التأثير المهدئ، والتي قد تساعد على النوم، ومن هذه الأدوية:[١]

  • مضادات الاكتئاب: تساعد بعض أنواعها على معالجة الأرق والمساعدة على النوم وتخفيف القلق والتوتر.
  • بنزوديازيبين: تستمر هذه الأدوية داخل الجسم لفترات زمنية طويلة، وهي تعالج مشاكل النوم مثل: السرنمة و الكوابيس والأرق. قد يشعر الفرد بالنعاس أثناء النهار بسبب هذه الأدوية، وقد يعتمد الجسم على هذه الأدوية للدخول في النوم، مما يعني أن الإنسان لا يتمكن من النوم بدون تناول الدواء.
  • دوكسبين: يستخدم هذا الدواء للأشخاص الذين يعانون من الأرق، ويساعد هذا الدواء في استمرار النوم عن طريق تثبيط مستقبلات الهيستامين، لا ينصح باستخدام هذا الدواء إلا إذا كان الشخص يستطيع النوم لمدة 7 إلى 8 ساعات.
  • إيزوبكلون: يساعد هذا الدواء على الدخول في النوم بسرعة، ويمكن أن ينام الشخص لـ7 أو 8 ساعات بعد تناول هذا الدواء.
  • راملتيون: يعمل هذا الدواء بطريقة تختلف عن بقية الأدوية، إذ يستهدف دورة النوم والاستيقاظ لدى الفرد، ويوصف للمرضى الذين يعانون صعوبات في بداية النوم. يستخدم هذا الدواء على المدى البعيد.
  • زاليبلون: يستمر هذا الدواء لفترات قصيرة، فيمكن أخذه للتخلص من الأرق، ولكن لا يستمر مفعوله لأكثر من ليلة واحدة.


علاجات طبيعية للنوم

ينتشر الأرق بين النساء أكثر من الرجال، خاصةً أثناء فترات التغيرات الهرمونية مثل الحمل والطمث وانقطاع الطمث، ويمكن القيام بعدد من الإجراءات اليومية الطبيعية للتعامل مع الأرق، والدخول في النوم مثل:[٢]

  • تهيئة الحرارة المناسب: تؤثر حرارة الغرفة في راحة الجسم وقدرته على النوم، إذ أن البرودة تسبب الرجفة، والحرارة المرتفعة تسبب التعرق والضيق، لذلك فإن الحرارة المناسبة التي تساعد على النوم، هل ان تكون باردة قليلًا، لأن ذلك يساعد على الدخول في النوم.
  • تجهيز بيئة النوم: تخفيف الإضاءة قبل النوم، والتقليل من مصادر الإزعاج والملهيات. يمكن قراءة كتاب أو الاستماع لأصوات هادئة تساعد على الدخول في النوم.
  • تجنب السكريات والكربوهيدرات البسيطة قبل النوم: تزيد السكريات مثل الشوكولاته والحلويات والعصائر من كمية السكر في الدم، ويزيد ذلك من طاقة الجسم ويسبب اليقظة.
  • تجنب استخدام الأجهزة الإلكترونية: مشاهدة التلفاز أو استخدام الهاتف قبل النوم، يخدع الدماغ فيعتقد أن الشخص لا يزال في مرحلة الاستيقاظ، ويمنع إفراز الميلاتونين الذي يساعد على النوم.
  • المحافظة على جدول ثابت للنوم: إذ يساعد ذلك الجسم على الالتزام بساعة بيولوجية منتظمة، ويعتاد الجسم على النوم في موعد محدد، ويصبح الدخول في النوم أسهل.
  • الحد من تناول الكافيين قبل النوم بعد ساعات: يستمر مفعول الكافيين لفترة قد تمتد لـ12 ساعة، لذلك ينصح بالامتناع عن شرب أي نوع من المنبهات قبل النوم بعدة ساعات(5 ساعات على الأقل) خاصةً لمن يعانون مشاكل في النوم.
  • ممارسة الرياضة في الصباح: تفرز الرياضة هرمونات الأندروفين، وهذه الهرمونات تزيد من يقظة ونشاط الجسم، وبالرغم من فائدة ذلك أثناء اليوم، إلا أن ممارسة الرياضة قبل النوم قد تعيق قدرة الإنسان على الدخول في النوم.


الأعراض الجانبية لأدوية النوم

قد يحذر الطبيب المريض من تناول أدوية النوم، إذا كان مصابًا بالربو أو أي من الحالات الصحية التي قد تتفاعل من هذه الأدوية بشكل خطر، إذ أن هذه الأدوية تؤثر على التنفس الطبيعي للإنسان وقد تعرض الأشخاص الذين يعانون مشاكل رئوية للخطر.[٣][٤] توجد مجموعة من الأعراض الشائعة لحبوب النوم مثل:

  • الشعور بالحرقة والتنميل في اليدين أو القدمين أو الأرجل.
  • حدوث تغيرات في شهية الإنسان.
  • الإصابة بالإمساك.
  • الإصابة بالإسهال.
  • المعاناة من صعوبات في الحفاظ على التوازن.
  • الشعور بالدوخة.
  • الشعور بالنعاس أثناء النهار.
  • جفاف الفم أو الحلق.
  • المعاناة من الغازات.
  • الإصابة بالصداع.
  • الإصابة بحرقة المعدة.
  • عدم التركيز في اليوم المقبل.
  • مواجهة صعوبات في التركيز أو الذاكرة.
  • الشعور بألم في المعدة.
  • الاهتزاز اللاإرادي لجزء من الجسم.
  • الشعور بالضعف والتعرض لأحلام غريبة أثناء النوم.


المراجع

  1. "Drugs to Treat Insomnia", www.webmd.com, Retrieved 14-8-2018. Edited.
  2. "Can’t Sleep? 20 Strategies to Fall Asleep Fast!", draxe.com, Retrieved 14-8-2018. Edited.
  3. "Sleeping Pills & Natural Sleep Aids", www.helpguide.org, Retrieved 14-8-2018. Edited.
  4. "Understanding the Side Effects of Sleeping Pills", www.webmd.com, Retrieved 14-8-2018. Edited.