أمراض اليد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٣ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
أمراض اليد

إن اليدين تعتبر أحد أهم أجزاء جسم الإنسان،

وذلك يتعلق بجميع النشاطات اليومية في جسم الإنسان،

فبدون اليدين نحن لا نستطيع أن نقوم بقطع الخضار والطبخ وإصلاح الأشياء،

ومن فوائد اليدين المخفية أيضًا قدرة اليدين على كشف جميع أسرارنا،

وليس ذلك فقط بفعل البقع التي تظهر التقدم بالعمر وظهور الندب التي تنعكس عن نشاطنا الشخصي،

لكن من خلال اليدين يمكن أن تنعكس لنا صورة وضعنا الصحي الداخلي أيضًا وحتى مستقبلنا،

ولكن ماذا لو أنهما يمكن أن تقول عن الإنسان أكثر من ذلك،

ماذا لو نظر الشخص إلى باطن يديه ووجد أرقامًا تكون مرتبطة بها، وتكشف العديد من الإشارات الأولية لبعض الأمراض الخطرة التي لم يتم معرفتها لحد الآن،

أو بأن الشخص معرض للإصابة بهذه الأمراض، يقول كينيث بلانشرد الطبيب المختص في تشخيص جميع حالات الخلل الهرموني،

وجميع حالات الغدد الصماء من نيوتون، وماسشوستش،

فلقد كان من الشائع أن يتم مراقبة الأطباء لليدين لرؤية إذا كانت تظهر أي إشارات مرضية عن الشخص،

فيجب أن نعود إلى ذلك مرةً أخرى؛ لأن اليدين يمكن أن تقول العديد من الأمور عن الدورة الدموية، وعن الهرمونات، وعن وظيفة الغدة الدرقية.

أمراض اليد


هناك أدلة هامة يمكن أن تكشفها اليدين عن الأمراض، وهي ما يلي:

راحة اليد الحمراء


فعلى المدى القريب، يمكن أن يعني مظهر باطن اليد الذي يميل إلى اللون الأحمر بأن الشخص قد أمسك بشيء ما بقوة، أو قام بغسل يديه عدة مرات أو قد أمسكت بمقبض ساخن بشدة لبعض الوقت، ولكن إذا بقي يد الشخص حمراء لفترة زمنية طويلة جدًا، فقد يكون في هذه الحالة التي تعرف باسم حالة احمرار راحة اليد، والذي قد يكون احمرارها إشارةً لإصابة الشخص بمرض الكبد، وخاصة الإصابة بالتليف الكبدي والإصابة بالكبد الدهني اللا كحولي، ولكن نستثني من ذلك المرأة الحامل؛ لأن عملية جريان الدم بشكل متزايد في جسم الحامل تكون سببًا في الاحمرار عند أكثر من نصف النساء الحوامل.

لماذا تصاب اليد  بالاحمرار عند الإصابة بمرض الكبد


إن الالتهاب يبدأ بإضعاف وظيفة الكبد وذلك بشكل تدريجي، لذا لا يعود الشخص المصاب بمرض الكبد قادرًا على إخراج الفضلات من جسمه بشكل طبيعي، وبالتالي تكون النتيجة زيادة في توزيع الهورمونات، والتي تكون تباعًا سببًا في توسيع الأوعية الدموية في اليدين والقدمين، مما يجعل الأوعية الدموية مرئية من خلال الجلد.

ما العمل في حالة الشك في الإصابة بمرض الكبد بسبب احمرار اليدين


يجب أن يحصل الشخص على تقييم عام لجميع الأعراض الأخرى لمرض الكبد أيضًا، ونذكر منها على سبيل المثال ما يلي، يجب أن تتضمن حالة انتفاخ في السيقان وانتفاخ في البطن أيضًا، وملاحظة العروق البارزة على الجذع وفي أعلى البطن، والشعور بالإعياء، ويجب أن يحصل الشخص على إحصاء لإنزيم الكبد أيضًا.