الجنين في الشهر الثامن من الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٣ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨
الجنين في الشهر الثامن من الحمل

 

 

يمر الجنين في أثناء تواجده في بطن أمه بالعديد من التغيرات، وينمو ويتطور يوميًا داخل رحم الأم، ويستمر نموه يوميًا إلى أن يصل إلى اكتمال النمو، مما يوجب عليه الاستعداد للنزول إلى الدنيا. وقد أحاط الله الجنين بوسائل تضمن له العيش بسلام داخل رحم أمه مدة تسعة أشهر.

وتعتبر شهور الحمل الأخيرة من أكثر الشهور المتعبة للأم، بسبب كبر الحجم الذي وصل له الجنين في هذه المرحلة، وبسبب ما تعانيه من أوجاع وآلام لتحضر جسمها لمرحلة الولادة.

 

ومن المعروف لدى العديد من النساء بشكل خاص والأشخاص بشكل عام، أن الشهر الثامن من الحمل هو شهر خطير، ويجب على الأم اتباع جميع الوسائل الآمنة حتى تنتهي من هذا الشهر، وتدخل في الشهر الأخير من الحمل دون التعرض للولادة المبكرة. وقد يرافق الأم خلال الشهر الثامن من الحمل العديد من الأعراض، تتمثل في زيادة آلام أسفل البطن والظهر، كما تزداد حاجة الحامل للدخول إلى الحمام بسبب كبر حجم الجنين الذي يعمل على الضغط المتزايد على المثانة. وفيما يلي أهم الأمور التي تتعلق بالجنين في هذا الشهر:


 

• يصل طول الجنين في هذا الشهر إلى حوالي 42 سم، كم يصل وزنه إلى 600 غرام.

• تزداد حركاته وتصبح واضحة جدًا ومؤلمة في بعض الأحيان، وقد تستيقظ الأم من نومها أحيانًا على حركة طفلها.

• تبدأ أظافر أصابع القدم واليد، بالتكون بشكل حقيقي وواضح.

• بداية ظهور الشعر الحقيقي للطفل.

• يتحول الهيكل العظمي لديه من الغضاريف إلى العظام.

• يتوجه رأس الطفل إلى الأسفل استعدادًا للولادة.

• تزداد صلابة هيكله العظمي مع عدم التحام الجمجمة؛ لمساعدة الجنين على الخروج من رحم الأم أثناء عملية الولادة.

• يستطيع الطفل التنفس بكل سهولة في هذا الوقت من الحمل، وتحديدًا في الأسبوع الأخير من الشهر الثامن.

• يستطيع الطفل أن ينام ويستغرق في النوم في هذه الفترة، وقد تراوده الأحلام في بعض الأوقات بحسب الدراسات التي أثبتت صحة ذلك.

• اكتمال نمو الدماغ في هذه الفترة وقيامه بوظائفه بشكل فعال.

• تشكل الذاكرة لدى الطفل، وقد يستطيع حفظ بعض الأصوات التي قد يتعرف عليها فيما بعد.

• امتلاء جسم الجنين بالدهون في هذه المرحلة. ومع نهاية الأسبوع الأخير في الشهر الثامن يصل طول الجنين إلى 47 سم. ويصل وزنه إلى 2 كيلو ونصف.

 

أهم النصائح التي يجب على الأم اتباعها في الشهر الثامن:


 

1. الزيارة الدورية للطبيب المختص للتأكد من صحة الجنين.

2. الامتناع عن تناول الكحول، والحد من التدخين بسبب المضار التي ترجع على الجنين بسبب تناولهما.

3. تناول الأطعمة الغذائية المتوازنة والغنية بكل مايحتاجه جسم الحامل.

4. إجراء الفحوصات المخبرية المتعددة كفحص الدم والبول للتأكد من سلامة الأم من أي أمراض أو مشاكل صحية.

5. تحضير شنطة الولادة، واختيار اسم مناسب للمولود الجديد.

6. الابتعاد عن التوتر والقيام بالأعمال الشاقة التي قد تؤدي إلى الولادة المبكرة..