المأكولات التي تزيد وزن الجنين

المأكولات التي تزيد وزن الجنين
المأكولات التي تزيد وزن الجنين

صحة الجنين

ممّا لاشك فيه أنّ الأمهات يحرصن بشكل كبير على المحافظة على صحة أبنائهم حتى قبل ولادتهم، وذلك من خلال مراعاة أمور صحيّة عدّة أهمها؛ حرص الأم على تجنب الإصابة بأنواع العدوى المختلفة، وذلك من خلال تجنب مخالطة المرضى، أو المكوث في تجمعات كبيرة، مع الحرص على الحفاظ على صحة الجهاز المناعي من خلال تناول الغذاء الصّحي والمتوازن، وأخذ قسط كافٍ من الرّاحة وساعات النّوم.

كما تُنصح الحامل بتجنب تناول أي علاجات دوائية دون إطلاع الطّبيب عليها؛ لأنّ الكثير من الأدوية لها تأثير على صحة الجنين، كما يجب أن تتجنب الأم التّدخين والكحول مع ضرورة تناوها لما يصفه لها الطّبيب من مكملات، خاصةً حمض الفوليك، بالإضافة إلى ضرورة المتابعة عند الطّبيب طوال فترة الحمل، وذلك للتأكد من صحة الجنين، ولعلَّ من أهم العلامات التي يُتابعها الطّبيب وزن الجنين، فما الوزن الطبيعي له؟ وكيف يُمكن التحكم بالأطعمة التي تزيد أو تنقص من وزنه؟ [١]


وزن الجنين الطبيعي

يعتمد وزن الجنين على عُمر الحمل، وعادةً ما يُقارن وزن الجنين بجداول خاصة تتضمن الوزن المتوقع للأجنة حسب عُمر الحمل بالأسابيع، مثلًا يُتوقع أن يكون وزن الجنين 2.6 كغ في الأسبوع 36 من الحمل.عادةً ما يُولد الطّفل بوزن يتراوح بين 3.2 كغ إلى 3.4 كغ، لكن قد يُولد بعض الأطفال بوزن أعلى من المعدل الطّبيعي بمقدار أربعة كغ، وهذه حالة طبيّة تُسمى (Fetal Macrosomia) ، كما قد يُولد أطفال بوزن أقل من الطّبيعي، وتوجد عوامل عدّة تُسهم في الحالتين، وأغلبها يتعلق بصحة الأم العامة ونمط حياتها.[٢]


ما الأكلات التي تزيد وزن الجنين؟

إنّ الأطعمة الآتية من الأطعمة الجيدة لزيادة وزن الجنين ، والآمنة على صحتكِ خلال الحمل، فإليكِ منها الآتي:

  • الخضار الورقية؛ كالسبانخ والبروكلي والهليون، وتعد الخضار الورقية من أفضل الأطعمة التي تتناولها الحامل، فهي مصدر غني جدًا بالكالسيوم والألياف والبوتاسيوم وحمض الفوليك، وجميعها عناصر مهمة جدًا للنمو الصحي وزيادة وزن الجنين.[٣]
  • البطاطا الحلوة، تحتوي البطاطا الحلوة على فيتامين أ الضروري لصحة البشرة والعظام والعينين، ولكنه موجود بشكلٍ آخر هو بيتا كاروتين، ويحتوي أيضًا على بعض الفيتامينات؛ كفيتامين سي، وفيتامين بي 6، والحديد، والألياف.[٣]
  • الحليب، تحتاج السيدة الحامل لتناول ما يقارب من 200 إلى 500 ملليتر من الحليب يوميًا، إذا كانت ترغب في زيادة وزن الجنين؛ لما يحتويه الحليب على عناصر غذائية مهمة ليست فقط لوزنه بل لصحته كالبوتاسيوم أو الكالسيوم، وإن كانت الحامل لا تحب طعم الحليب، فبإمكانها خلطه مع بعض الفواكه والعصائر وتناوله.[٣]
  • عصير البرتقال، كما هو معروف، فإنّ البرتقال من العناصر الغنية جدًا بفيتامين سي، إضافةً إلى البوتاسيوم وحمض الفوليك.[٣]
  • فول الصويا، بالإمكان تناوله وحده أو شرب حليب الصويا أو التوفو، ففول الصويا يحتوي على الحديد ويعد مصدرًا غنيًا بالبروتين الأمر الذي يساعد على زيادة وزن الجنين.[٣]
  • سمك السالمون، فهو مصدر غني بأحماض الأوميغا 3 التي تسهم في نمو دماغ وعين الجنين نموًا سليمًا، كما أنّ سمك السالمون يحتوي أيضًا على البروتين وينصح الأطباء به دونًا عن الأنواع الأخرى من السمك، لأنّه يحتوي على نسبة قليلة جدًا من عنصر الزئبق السام الذي قد يوجد في الأسماك الأخرى بنسبة عالية، ويتسبب بحدوث تشوهات لدى الجنين.[٣]
  • الدجاج، من اللحوم البيضاء المحتوية على البروتين الذي يساعد على بناء العضلات والحديد الذي يساعد على حماية الطفل من الإصابة بفقر الدم، كما أنها قليلة الدهون.[٣]
  • حبوب العدس والفاصولياء بأنواعها؛ إذ تحتوي هذه الحبوب على البروتين الذي يعمل على بناء العضلات، وتحتوي أيضًا على الكالسيوم والألياف الطبيعية والفولات والعديد من المعادن الضرورية لصحة الأم والجنين، وإنّ العدس والفاصولياء مليئة بالحديد والبروتين.[٣]
  • اللبن، تحتاج الأم لتناول ما يقارب 1000ملغم من الكالسيوم واللبن من الأطعمة الغنية جدًا به، إضافةً إلى أنه غني بالبروتين وفيتامين ب والزنك وغيرها من المعادن المهمة جدًا لبناء العظام، والوقاية من انخفاض وزن الجنين.[٣]
  • البيض، إنّ البيض كالحليب واللبن غني جدًا بالبروتين، بل يعد أفضل المصادر للحصول على البروتين الكافي لنمو وزيادة وزن الجنين، إضافةً لاحتوائه على نسبة جيدة من فيتاميني (أ) و (د) وحمض الفوليك والحديد.[٣]
  • الحبوب الكاملة، كالشوفان والكينوا؛ فهي غنية بالألياف والفيتامينات والبروتين والمغنيسيوم.[٤]
  • اللحوم الحمراء، تحتوي اللحوم الحمراء على كمية جيدة من الحديد وفيتامين ب، والحديد مهم في بناء خلايا الدم الحمراء، فنقصه قد يتسبب بنقص وزن الجنين لدى الولادة، ويُضاعف مخاطر الولادة المبكرّة.[٤]
  • زيت السمك، يعد زيت السمك من المصادر الغنية بأحماض أوميغا 3، كما أنه يحتوي على فيتامين د وفيتامين أ، ومع ذلك لا ينصح بتناول الكثير منه؛ لأنّ الكثير من فيتامين أ قد يتسبب بتشوهات خلقية للجنين، خاصةً في الثلث الأول من الحمل، وزيادة نسبة أوميغا 3 كذلك قد تؤدي إلى مشكلات في الدم.[٤]
  • التوت، فهو عنصر محتوي على نسب عالية من فيتامين سي والألياف والكربوهيدرات.[٤]
  • الأفوكادو، يحتوي الأفوكادو على كميات عالية من الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة والألياف وحمض الفولات والبوتاسيوم وفيتامين ه وفيتامين سي، التي تساعد على بناء دماغ الطفل، وعينيه، وجلده، وتساعد في تحسين صحة الجنين، وحمايته من الإصابة بعيوب الأنبوب العصبي.[٤]
  • الفواكه المجففة، كالتمر والبرقوق تتميز باحتوائها على نسب عالية من البوتاسيوم وفيتامين K، والحديد وحمض الفوليك وتعد من العناصر الغنية بالسعرات الحرارية.[٤]
  • جبن القريش، فتناول ما يقارب من 40-50 غم من هذه الجبنة يعادل شرب كوب من الحليب.[٥]
  • المكسرات، كالفول السوداني واللوز والكاجو، إذ إنّها تحتوي على الزنك والحديد وحمض الفوليك وتعد من الأطعمة المحتوية على كميّات جيدة من البروتين والدهون الصحية.[٥]
  • البقوليات، كالفول والحمص توفر كميّة جيّدة من البروتين والحديد وحمض الفلويك، كما أنّها من المصادر الغذائية الغنية بالألياف.[٥]


طرق تزيد من وزن الجنين

إضافةً لتناول الأطعمة التي من شانها أن تزيد وزن الجنين، بإمكانكِ اللجوء إلى الطرق الآتية لزيادة وزنه أيضًا:[٦]

  • الحصول على كمية وافرة من الراحة.
  • تجنب شرب الأطعمة والمشروبات الغنية بمادة الكافيين.
  • الامتناع عن شرب الكحول.
  • التوقف عن التدخين.
  • التوقف عن تعاطي المخدرات.
  • تناول الفيتامينات بناءً على توصيات الطبيب.
  • تقليل التوتر والقلق.


ما الأكلات التي تنقص وزن الجنين؟

ممّا لاشك فيه أنّ وزن الجنين يتأثر بصحتكِ ووزنكِ، لذا يُنصح لولادة جنين بوزن مثالي أن تُراعي الأمور الآتية:[٧]

  • الحد من تناول الأطعمة الجاهزة، وتناول الأطعمة قليلة الدسم والغنية بالخضار؛ كساندويش الدجاج المشوي لدى الرغبة في تناول الأطعمة الجاهزة، وتجنب البطاطا المقلية وغيرها من الأطعمة الغنية بالسعرات الحراريّة العالية.
  • تقليل تناول المشروبات الغنّية بالسكر والسعرات الحراريّة العالية كالمشروبات الغازية، واستبدالها بالماء أو المياه المعدنيّة.
  • تقليل تناول الحلويات والوجبات الخفيفة المحتوية على سعرات حرارية عالية دون فائدة غذائيّة قيّمة؛ كالعسل ورقائق الشيبس والكوكيز واستبدالها بالفواكه الطازجة، ولبن الزبادي قليل الدسم والمنكه.
  • عدم إضافة الكثير من الملح للطعام، فكما هو معروف سيتسبب الملح بزيادة احتمال احتباس السوائل عند الحامل.
  • عدم تناول منتجات الحليب كاملة الدسم واستبدالها بالحليب قليل الدسم 1% أو 2% والحليب منزوع الدسم.
  • تقليل كميّة الدهون في الطعام، من خلال تقليل تناول الأطعمة المقلية أو استخدام الزبدة في الطعام واللجوء إلى الأطعمة المشوية بشكلٍ أكبر.


المراجع

  1. "How to Keep Your Unborn Baby Healthy", www.verywellfamily.com, Retrieved 2020-08-12. Edited.
  2. Donna Murray (2019-06-25), "Macrosomia: Being Pregnant With a Large Baby", www.verywellfamily.com, Retrieved 2020-08-11. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر Aliya Khan (2019-08-09), "How to Increase Fetal Weight While Pregnant", parenting.firstcry.com, Retrieved 2020-08-11. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح Adda Bjarnadottir (2018-07-17), "13 Foods to Eat When Youre Pregnant", www.healthline.com, Retrieved 2020-08-11. Edited.
  5. ^ أ ب ت Puja Sharma Vasisht (2019-08-08), "19 Foods to Help Baby Fetal Weight Gain During Pregnancy", www.parentune.com, Retrieved 2020-08-11. Edited.
  6. Shemiah Williams, "How to Increase Fetal Weight", www.livestrong.com, Retrieved 2020-08-11. Edited.
  7. "Gain Weight Safely During Your Pregnancy", www.webmd.com, Retrieved 2020-08-12. Edited.

فيديو ذو صلة :

416 مشاهدة