امراض التناسليه للرجال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٤ ، ٦ مايو ٢٠١٩

الأمراض التناسلية

تُعرَف باسم الأمراض التناسلية المنقولة جنسيًا، أو العدوى المنقولة جنسيًا عن طريق الاتصال الجنسي، إذ قد تُنقَل الجراثيم المسببة للأمراض المنقولة جنسيًا من شخص إلى آخر عبر الدم، أو السائل المنوي، أو السوائل المهبلية وغيرها من سوائل الجسم، ويمكن للعدوى الجنسية أن تُنقَل بغير الطرق الجنسية؛ مثل: انتقالها من الأم إلى الجنين في مرحلة الحمل، أو عند الولادة، أو عن طريق نقل الدم، أو استخدام الإبر المشتركة. قد تحدث العدوى من أشخاص يبدون بصحة جيدة، ومن أولئك الذين لا يعلمون بشأن إصابتهم بالعدوى. وقد لا تسبب الأمراض المنقولة جنسيًا ظهورًا للأعراض، وهو أحد الأسباب التي تجعل الخبراء يفضلون مصطلح "العدوى المنقولة جنسيًا" على "الأمراض المنقولة جنسيًا". تُعدّ الأمراض التي تُنقل بالاتصال الجنسي خطيرة تتطلب الخضوع للعلاج، والجدير بالذكر أنّ بعض هذه الأمراض، مثل فيروس نقص المناعة البشرية، غير قابلة للشفاء حتى بعد الحصول على العلاج وقد تكون قاتلة.[١]


الأمراض التناسلية عند الرجال

هناك العديد من الأمراض المنقولة جنسيًا التي تصيب الرجال، وتتضمن ما يلي:[٢]


الكلاميديا

الكلاميديا هي عدوى جنسية بكتيرية تُنقَل أثناء ممارسة الجنس عن طريق الفم، أو المهبل، أو الشرج مع شخص مصاب بالكلاميديا، والعديد من الأشخاص المصابين بالكلاميديا لا يعانون من ظهور أية علامات، في حين أنّ بعض الأشخاص قد يعانون من عدة أعراض بعد الإصابة بأسابيع، وتشمل الأعراض الأكثر شيوعًا عند الإصابة بالكلاميديا ما يلي:

  • ألم عند التبول.
  • إفرازات القضيب.
  • تورم الخصيتين.

قد تحدث بعض الأعراض الأقل شيوعًا عندما تصيب الكلاميديا المستقيم، ويمكن أن تشمل هذه الأعراض ما يلي:

  • ألم في المستقيم.
  • إفرازات.
  • نزيف.


السيلان

مرض سيلان هو عدوى بكتيرية تصيب فتحة الشرج، أو الحلق، أو مجرى البول. ويُنقَل مرض السيلان من خلال الجنس الفموي، أو الشرجي، أو المهبلي مع أحد المصابين. ولا يعاني معظم الرجال المصابين من أية أعراض على الإطلاق، ويمكن للأعراض أن تظهر عند بعض الرجال، وتشمل الأعراض الشائعة ما يلي:

  • ألم عند التبول.
  • إفرازات خضراء، أو صفراء، أو بيضاء من القضيب.

تتضمن الأعراض الأقل شيوعًا ما يلي:

  • تورم في الخصيتين وألم.
  • ألم في المفاصل.
  • طفح جلدي.


الهربس

مرض الهربس هو عدوى فيروسية ناتجة من الإصابة بفيروس الهربس البسيط، وقد يصيب الهربس الفم أو الأعضاء التناسلية، ويُنقل من خلال الاتصال الجنسي المباشر بالفم أو الأعضاء التناسلية مع شخص مصاب بالفيروس، ومن الصعب ملاحظة الأعراض الناتجة من الإصابة بالهربس، ولا تظهر أية علامات لدى معظم الأشخاص المصابين بالهربس. وقد يختلط ظهور البثور بسبب الإصابة بعدوى الهربس مع بعض حالات الجلد الأخرى. ويتراوح ظهور الأعراض بين يومين إلى أسبوعين بعد الإصابة بالعدوى، ويمكن للأعراض الأولى أن تكون شديدة، وتشتمل الأعراض الشائعة للهربس عند الرجال على:

  • وخر في الجلد، أو حكة، أو حرقة المنطقة التي تظهر فيها البثور.
  • ظهور البثور على القضيب، أو الخصيتين، أو حول فتحة الشرج، أو داخلها، أو على الأرداف، أو الفخذين.
  • آلام عضلات أسفل الظهر، والأرداف، والفخذين، والركبتين.
  • ظهور البثور على الشفاه، واللثة، أو أجزاء الجسم الأخرى.
  • تضخم الغدد الليمفاوية، أو قساوة العقد الليمفاوية في الفخذ.
  • فقدان الشهية.
  • حرارة.
  • الشعور بالتوعك.


فيروس الورم الحليمي البشري

يُستخدم مصطلح الورم الحليمي البشري في الإشارة إلى مجموعة الفيروسات التي تضم أكثر من 150 سلالة، وعلى الرغم من أنّ معظم هذه السلالات غير ضارة تمامًا إلا أنّ 40 منها قد تسبب الضرر، وتصنف سلالات هذه المجموعة من الفيروسات إلى سلالات منخفضة المخاطر أو سلالات خطرة، وتسبب الإصابة بالسلالات منخفضة الخطورة ظهور الثآليل في الأعضاء التناسلية عند بعض الناس، في حين أنّ السلالات عالية الخطورة قد تؤدي إلى الإصابة بسرطان الشرج، والحلق، والقضيب عند الرجال، وتحدث الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري من خلال الاتصال المباشر بشخص مصاب عن طريق الجلد، ويُنقَل الفيروس في الغالب عن طريق الجنس الشرجي، أو الفموي، أو المهبلي، وعادةً لا تظهر أية أعراض لدى الرجال المصابين بفيروس الورم الحليمي البشري، لكن في حين ظهرت بعض الأعراض فإن الأكثر شيوعًا منها تشمل:

  • ظهور الثآليل التناسلية؛ التي تكون سطحية وذات لون لحمي، أو تشكل مجموعة من المطبات الصغيرة على العضو.
  • ظهور الثآليل في الفم أو الحلق.


مرض الزهري

يحتوي مرض الزهري على أربع مراحل مختلفة؛ وهي: الابتدائية، والثانوية، والكامنة، والمتأخرة (الزهري الثالثي)، وتشمل أعراض مرض الزهري الأولي لدى الرجال ما يلي:

  • ظهور قرحة صغيرة قاسية وغير مؤلمة على القضيب أو فتحة الشرج أو الشفاه؛ أي في مكان دخول البكتيريا إلى الجسم.
  • تضخم الغدد الليمفاوية في المنطقة القريبة من القرحة.

تشمل أعراض مرض الزهري الثانوي ما يلي:

  • طفح جلدي لا يسبب الحكة، وعادةً ما يظهر على راحة اليد أو باطن القدم.
  • تعب.
  • التهاب الحلق.
  • صداع الراس.
  • تورم الغدد الليمفاوية.
  • الزهري الكامن؛ هو المرحلة التي تتبع توقف أعراض المرحلة الثانوية من المرض.
  • الزهري الثالثي؛ هو المرحلة الرابعة من المرض، وهو أمر نادر الحدوث، حيث عدد قليل من الأشخاص يخوضون هذه المرحلة من المرض، ويسبب مرض الزهري مضاعفات خطيرة في حال لم يُعالج، بما في ذلك:
  • تلف القلب.
  • تلف جهاز الأعصاب، بما في ذلك الدماغ.
  • تلف المفاصل.
  • تلف أجزاء أخرى من الجسم.


عوامل خطر الإصابة بالأمراض التناسلية

يمكن لوجود بعض العوامل أن يزيد من خطر الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيًا، وتشمل ما يلي:[٣]

  • وجود أكثر من شريك جنسي واحد.
  • ممارسة الجنس مع شخص متعدد الشركاء.
  • عدم استخدام الواقيات الذكرية أثناء ممارسة الجنس.
  • التشارك في استخدام الإبر.


أعراض الأمراض التناسلية

تتسبب العدوى المنقولة جنسيًا في العديد من الأعراض، ومع ذلك قد لا يختبر المريض المصاب بمثل هذه العدوى أية علامات أو أعراض. لذلك لا تُكتشف العدوى إلا بعد تطور المضاعفات نتيجة المرض، أو تشخيص أحد الشريكين. وتشمل أعراض الأمراض المنقولة جنسيًا ما يلي:[١]

  • ظهور التقرحات في الفم، أو القضيب، أو منطقة المستقيم.
  • ألم عند التبول.
  • إفرازات من القضيب.
  • إفرازات مهبلية غير طبيعية، أو ذات رائحة غريبة.
  • نزيف غير طبيعي في المهبل.
  • ألم أثناء الجماع.
  • تقرح في الغدد الليمفاوية وتورم، خاصة في منطقة الفخذ، مع احتمالية انتشارها إلى أماكن أخرى في بعض الأحيان.
  • الحمى.
  • طفح جلدي على الأيدي والأقدام والجذع.

يمكن للعلامات أن تظهر بعد عدة أيام من التعرض للإصابة، أو قد يستغرق الأمر سنوات قبل ملاحظة أية أعراض، ويعتمد ذلك على نوع الكائن الحي المسبب للعدوى.


المراجع

  1. ^ أ ب Mayo Clinic Staff, "Sexually transmitted diseases (STDs)"، mayoclinic. Edited.
  2. Adrienne Longhurst and Tricia Kinman, "Signs and Symptoms of Common STDs in Men"، healthline. Edited.
  3. Traci C. Johnson, MD , "Understanding Sexually Transmitted Diseases (STDs)"، webmd. Edited.