اهمية التغذية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٥٧ ، ١٩ ديسمبر ٢٠١٩
اهمية التغذية

التغذية

تُعرَف التغذية بأنّها توفير المواد الغذائية اللازمة لإبقاء الجسم وخلاياه على قيد الحياة، ويوجد علم خاص يُعرَف باسم علم التغذية يختصّ في استخدام الجسم للطعام، وارتباطه بالصحة والأمراض، كما تتضمن تحطيم الجسم للغذاء، وكيفية استخدام الخلايا للمواد الناتجة من تكسيرها لبناء خلايا وأنسجة جديدة، وإعادة تكوينها.[١]

يُعدّ تناول الغذاء السليم من الأمور المهمة التي تعود على الجسم بالفائدة، ويتضمن استهلاك كمية متوازنة من العناصر والمواد الغذائية، وتُعدّ الكربوهيدرات الجزء الأساسي المسؤول عن توفير الطاقة للجسم، ويوصى باستهلاك الكربوهيدرات المعقّدة وغير المكرّرة؛ مثل: الخضروات، والحبوب الكاملة، والفواكه بدلًا من السّكريات والكربوهيدرات المُكرّرة، بينما تُصنّف البروتينات مصدرًا للطاقة وتحسين المزاج، ولا يقتصر وجودها على المنتجات الحيوانية، وإنّما تتوفر في بعض النباتات، وتجدر الإشارة إلى استهلاك الدهون الصحية؛ كالأوميغا 3، التي تُعدّ مهمة للصحتين الجسدية والنفسية، وتتسبب الدهون الضارة في رفع احتمال الإصابة ببعض الأمراض.[٢]


أهمية التغذية

تساهم التغذية -خاصة السليمة- في حماية الجسم من الإصابة ببعض الحالات المَرَضية، وتُبيّن بعض هذه الفوائد في ما يأتي:[٣]

  • إنقاص الوزن للأشخاص المصابين بالسمنة أو الوزن الزائد، مما يساهم في تقليل خطر الإصابة بالأمراض المزمنة؛ مثل: أمراض القلب، والسكري من النوع الثاني، وانخفاض الكثافة العظمية، وبعض أنواع السرطان، ويرتكز إنقاص الوزن الزائد على تقليل كمية السعرات الحرارية المستهلكة خلال اليوم؛ أي يُتبع غذاء صحي مبني على استهلاك الخضروات والفواكه منخفضَتي السعرات الحرارية بدلًا من الأطعمة الجاهزة.
  • تقليل خطر الإصابة بالسرطان الذي يرتبط بالسمنة، التي تظهر نتيجة اتباع نظام غذائي غير صحي؛ لذلك يُعدّ الحفاظ على الوزن المثالي من الأمور التي تقلل خطر الإصابة بهذ المرض، وتحتوي العديد من أنواع الفواكه، والخضروات، والمكسّرات، والبقوليات على كيميائيات نباتية تعمل مضادات أكسدة تحمي الخلايا من الإصابة بالسرطان.
  • السيطرة على داء السكري، يساعد اتباع نظام غذائي صحي المصاب بالسكري في تقليل الوزن لديه، والمحافظة على مستويَي السكر والكوليسترول في الدم ضمن الحد الطبيعي، ويقلّل من خطر ظهور مضاعفات السكري.
  • الوقاية من السكتات القلبية والدماغية، يساهم تناول بعض الأطعمة الغنية بفيتامين هـ؛ كاللوز، والبندق، والفول السوداني في حماية المرء من النوبات القلبية، ويوصى بتجنب الملح في الأطعمة المُصنّعة؛ مما يساهم في تقليل ضغط الدم للمحافظة على صحة القلب.
  • الحصول على عظام وأسنان قويتين، إنّ اتباع حمية غذائية غنية بالكالسيوم والمغنيسيوم يُقوّي العظام والأسنان، مما يقلل من فرصة الإصابة بهشاشة العظام، ويُعدّ كلٌّ من البروكلي، والقرنبيط، والملفوف من الأطعمة الغنية بالكالسيوم، بينما تُعدّ الخضروات الخضراء، والمكسرات، والحبوب الكامة من الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم.
  • تحسين الذاكرة والمزاج، حيث تناول حمية غذائية ذات مؤشر جلايسيمي مرتفع يزيد شدة أعراض الاكتئاب والتعب، كما يقلّل الغذاء الصحي من خطر الإصابة بالخرف.
  • دعم صحة الجهاز الهضمي، إنّ اتباع حمية غذائية منخفضة الألياف وغنية بالسكريات والدهون يُغيِّر من توازن البكتيريا المعوية؛ مما يزيد من خطر الالتهابات المعوية، لذلك يوصى باستهلاك حمية غنية بالخضروات والفواكه والحبوب الكاملة الغنية بالبروبيوتك.


سوء التغذية

يشير سوء التغذية إلى الحصول على كميات قليلة من العناصر الغذائية، أو فرط العناصر الغذائية المستهلكة، وهي حالة مرض تؤدي إلى الإصابة بعدة مشاكل مَرَضية؛ مثل: السكري، وأمراض القلب، ومشاكل العين، وتأخر النمو، وتظهر في كلتا الحالتين مجموعة من الأعراض التي تُبيّن الإصابة بسوء التغذية، ويُجرى توضيحها في ما يأتي:

  • أعراض نقص التغذية، التي تتضمن الآتي:[٤]
  • نقص الوزن.
  • ضعف الكتلة العضلية والدهون.
  • التعب.
  • العينان والخدان الغائرتان.
  • الاكتئاب، والقلق.
  • ضعف التركيز.
  • جفاف البشرة والشعر.
  • انتفاخ المعدة.
  • تأخر التئام الجروح.
  • احتباس السوائل.
  • أعراض فرط التغذية، تُعدّ السمنة وزيادة الوزن العارض الأساسي الناجم عن فرط التغذية، مما قد يؤدي إلى الإصابة بنقص العناصر الغذائية.


مراجع

  1. Tim Newman (1-9-2017), "What is nutrition, and why does it matter?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 19-12-2019. Edited.
  2. Lawrence Robinson, Jeanne Segal (6-2019), "Healthy Eating"، www.helpguide.org, Retrieved 19-12-2019. Edited.
  3. Cathleen Crichton-Stuart (26-6-2018), "What are the benefits of eating healthy?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 19-12-2019. Edited.
  4. Lizzie Streit (10-10-2018), "Malnutrition: Definition, Symptoms and Treatment"، www.healthline.com, Retrieved 19-12-2019. Edited.