علاج جدري الماء

علاج جدري الماء
علاج جدري الماء

جدري الماء

جدري الماء هو عدوى فيروسية تسبب طفحًا جلديًا مصحوبًا بحكة وظهور بثور صغيرة مملوءة بالسوائل، ويعدّ من الأمراض شديدة العدوى؛ إذ إنّه ينتشر كما تنتشر الإنفلونزا، وتزداد حالات الإصابة به في فصل الشتاء وأوائل الربيع، وبالنسبة لمعظم الأشخاص الأصحاء يعدّ جدري الماء خفيفًا ويسترد الشخص عافيته بالكامل دون علاج محدد، وتحدث المضاعفات عند حوالي1% من حالات الإصابة، وتكون الإصابة والأعراض أكثر شدةً عند الأشخاص البالغين، وعند أي شخص يعاني من ضعف في المناعة بغض النظر عن عمره.[١]


علاج جدري الماء

يشفى المصاب بجدري الماء عمومًا في غضون أسبوع إلى أسبوعين دون الحاجة إلى علاج محدد؛ إذ لا يوجد علاج محدد يمكن أن يساعد على الشفاء، إلا أن الطبيب قد يصف بعض الأدوية بهدف تخفيف الحكة، والتقليل من الشعور بعدم الراحة، كما يقدم المشورة للمصاب عن كيفية الحد من الأعراض والحد من انتقال المرض من شخص إلى آخر،[٢] ويتضمن علاج جدري الماء ما يأتي:[٢]

  • خفض حرارة الجسم، والتخفيف من الألم: ذلك من خلال إعطاء المصاب مسكنات الألم وخافضات الحرارة، مثل الباراسيتامول، ولا يُعطى لأي شخص مصاب بالجدري الماء سواء كان طفلًا أم بالغًا أي دواء يحتوي على الأسبرين؛ لأنّ هذه المجموعة قد تؤدي إلى حالة مرضية خطيرة تسمى متلازمة راي.
  • تجنب الجفاف: إذ ينصح المصابون بجدري الماء بالإكثار من شرب السوائل، خاصةً الماء.
  • التخفيف من تقرحات الفم: التي تنتج عن وجود الحبوب على شكل تقرحات في الفم، وذلك من خلال تجنب الأطعمة الحارة والمالحة، وفي حال كانت عملية المضغ مؤلمةً فقد يكون الحساء خيارًا جيدًا، بشرط ألا يكون حارًا.
  • التخفيف من الحكة: قد تصبح الحكة شديدةً لدرجة تؤدي إلى تكوّن خدوش وندبات تترك أثرًاعلى البشرة مدى الحياة، لذا يعدّ التخفيف منها ومحاولة منعها مهمًّا جدًا، ومن طرق الوقاية من ذلك ما يأتي:
    • الحفاظ على الأظافر نظيفةً وقصيرةً قدر الإمكان.
    • وضع قفازات أو حتى جوارب فوق يدي الطفل عند ذهابه إلى النوم؛ حتى لا تؤدي أي محاولة للحكة أثناء الليل إلى خدش الجلد.
    • استخدام غسول الكالامين لتقليل الحكة.
    • ارتداء ملابس فضفاضة لا تسبب احتكاكًا مع الجسم.
    • يمكن استخدام مضادات الهيستامين للتقليل من الحكة.
  • صرف الأدوية المضادة للفيروسات: ذلك خلال الحمل وللبالغين الذين يشخصون مبكرًا، وللأطفال حديثي الولادة، والذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة، ويعد دواء الأسيكلوفير أحد الأمثلة على مضادات الفيروسات التي يمكن إعطاؤها، ويعمل هذا الدواء أفضل إذا أُعطي خلال 24 ساعةً من ظهور الأعراض، كما يُقلل من شدتها، لكنه لا يشفي من المرض.
  • أخذ قسط كافٍ من الراحة.


أعراض جدري الماء

يحتاج الفيروس إلى فترة حضانة داخل جسم المصاب قبل أن تظهر عليه الأعراض، وتتراوح هذه الفترة بين 10-21 يومًا، وعادةً ما يستمر ظهور الأعراض بين 5-10 أيام، ويعد الطفح الجلدي المؤشر الدال على الإصابة بجدري الماء،[٣] وتتضمن العلامات والأعراض الأخرى التي قد تظهر قبل يوم أو يومين من ظهور الطفح الجلدي ما يأتي:[٣]

يمر طفح جدري الماء بثلاث مراحل؛ في البداية يكون كنتوءات وردية أو حمراء بارزة، يستمر ظهورها عدة أيام، ثم تصبح بثورًا صغيرةً مليئةً بالسوائل، بعد ذلك تصبح قشورًا تحتاج إلى عدة أيام إضافية كي تشفى، ويمكن أن ينتشر الفيروس لمدة تصل إلى 48 ساعةً قبل ظهور الطفح الجلدي، ويبقى هذا الطفح في حالة نقل للعدوى حتى تختفي كل قشور البقع.[٣]


الفئات الأكثر عرضة للإصابة بجدري الماء

ينتقل جدري الماء بعد مضي 10-21 يومًا من التعرّض للفيروس أو العدوى من أحد المُصابين به، وهو ينتشر باللّعاب وعند السّعال والعطاس، أو عند مُلامسة سائل البثور المنفجرة عند التعامل مع أحد المصابين، ويُعدّ الشخص ناقلًا للجدري قبل يوم أو يومين من ظهور البثور حتى تجفّ تمامًا والشفاء من المرض، ويعد الأطفال تحت سن العامين الأكثر عرضةً للإصابة بجدري الماء؛ إذ إنّ حوالي 90% من جميع الحالات تحدث عند الأطفال الصغار، لكنّ الأطفال الأكبر سنًا والبالغين يمكنهم الإصابة به أيضًا،[٤] والفئات الأكثر عرضةً للإصابة هي:[٤]

  • من لم يصابوا بالفيروس سابقًا.
  • من لم يُطعموا باللقاح المخصص.
  • من يعملون في المدارس أو مرفق رعاية الطفل.
  • من يعيشون مع الأطفال.

تعدّ طرق انتشار هذا الفيروس سهلةً جدًا، وتكون فترة العدوى قبل يوم أو يومين من ظهور البثور حتى تجف جميع الفقاعات وتختفي البثور.[٤]

بعض الأشخاص أكثر عرضةً لحدوث مضاعفات خطيرة تنتج عن جدري الماء، لذا يجب مراجعة الطبيب في الحالات الآتية:[٥]

  • جدري الماء الذي يصيب الأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنة، أو أكبر من 12 عامًا.
  • المرأة الحامل.
  • الحمى التي تستمر مدّةً أطول من 4 أيام.
  • الحمى التي ترتفع عن 38.9 درجةً مئويّةً.
  • إذ أصبحت أي مناطق من الطفح الجلدي أو أي جزء من الجسم حمراء للغاية أو دافئةً أو طريّةً، أو بدأت بتسريب القيح؛ فهذه الأعراض قد تشير إلى العدوى البكتيرية.
  • ظهور بعض الأعراض، مثل: صعوبة الاستيقاظ، أو صعوبة المشي، أو تصلب الرقبة، أو التقيؤ المتكرر، أو مواجهة صعوبة في التنفس، أو الشعور بألم شديد في البطن، أو الطفح الجلدي مع حدوث النزيف أو ظهور الكدمات، أو السعال الشديد.


الوقاية من جدري الماء

إنّ أفضل طرق الوقاية من الإصابة بمرض جدري الماء الحصول على اللقاح، وتشير تقديرات خبراء مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) إلى أنّ اللقاح يمنح حمايةً كاملةً ضدّ الفيروس بنسبة تصل إلى 98% من الأشخاص الذين حصلوا على الجرعتين المُوصى بهما، وعندما لا يوفّر حمايةً كاملةً فإنّه يخفّف من شدة الحالة بدرجة كبيرة، ويوصى باستخدام لقاح جدري الماء في الحالات الآتية:[٣]

  • الأطفال الصغار: يجب أن يحصل الأطفال على جرعتين من لقاح فيروس جدري الماء، وتُؤخذ الجرعة الأولى في المرحلة العمريّة ما بين 12-15 شهرًا، بينما تُؤخذ الجرعة الثانية في الفترة العمرية ما بين 4-6 سنوات، ويمكن الجمع بين هذا اللقاح ولقاحات الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية، إلّا أنّه بالنسبة لبعض الأطفال في عمر بين 12-23 شهرًا قد يزيد ذلك من خطر إصابتهم بالحمّى والنّوبات التشنجية نتيجة أخذ للقاح.
  • الأطفال الأكبر سنًّا غير المحصّنين: يجب أن يأخذ الأطفال في عمر بين 7-12 سنةً غير المحصّنين جرعتين من اللقاح، إذ تُعطى الجرعتان وتفصل بينها مدّة ثلاثة أشهر على الأقل، أمّا الأطفال الذين لم يحصّنوا وتزيد أعمارهم عن 13 سنةً فيجب أن يحصلوا على جرعتين من اللقاح، وتُعطى الجرعتان بفارق أربعة أسابيع على الأقلّ.
  • البالغون غير المحصنين الذين لم يصابوا بالجدري المائي: يضمّ ذلك كلًّا من العاملين في مجال الرعاية الصحية، والمعلِّمين، والعاملين في مجال رعاية الأطفال، والمسافرين، والبالغين الذين يعيشون مع أطفال صغار السنّ، وجميع النّساء خلال سنّ الإنجاب، ويجب أن يحصل هؤلاء الأشخاص على جرعتين من اللقاح بفاصل 4-8 أسابيع بين كل جرعة.

ويجب عدم إعطاء لقاح جدري الماء في الحالات الآتية:[٣]

  • النساء الحوامل.
  • الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة، مثل: المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية، أو الأشخاص الذين يتناولون أدويةً تثبّط المناعة.
  • الأشخاص الذين يعانون من حساسية ضد الجيلاتين أو المضاد الحيوي نيوميسين.


جدري الماء خلال الحمل

يمكن أن يسبب جدري الماء أثناء الحمل بعض المضاعفات، سواء بالنسبة للمرأة الحامل أم الجنين، مع ذلك فإن الخطر الفعلي لحدوث أي مضاعفات منخفض، فمن النادر أن تصاب الحامل بالجدري؛ ففي المملكة المتحدة تشير التقديرات إلى أن 3 من كل 1000 امرأة فقط -أي ما يعادل 0.3%- تصاب به أثناء الحمل، ومعظم النساء الحوامل اللائي يصبن به يتعافين دون أي آثار ضارة على الجنين.[٦] لكن يزداد خطر التعرض لمضاعفات جدري الماء خلال الحمل في الحالات الآتية:[٦]

  • التدخين.
  • الإصابة بأمراض الرئة، مثل: التهاب الشعب الهوائية، أو انتفاخ الرئة.
  • تناول منشطات خلال الأشهر الثلاثة السابقة للإصابة بجدري الماء.
  • إذا كان عمر الحمل أكثر من 20 أسبوعًا.

وفي ما يأتي توضيح للمضاعفات التي من الممكن أن تحدث عند كل من الحامل والجنين:

  • المضاعفات التي تحدث للحامل: قد تكون المضاعفات التي تنشأ عند الإصابة بجدري الماء أثناء الحمل قاتلةً، مع ذلك فإن العلاج بمضادات الفيروسات والعناية المركزة قد يمنع ذلك، ومن هذه المضاعفات النادرة ما يأتي:[٦]
  • المضاعفات التي قد تحدث للجنين: تتضمّن ما يأتي:[٦]
    • قبل 28 أسبوعًا من الحمل لا يوجد دليل على حدوث خطر متزايد للإجهاض، مع ذلك يوجد خطر ضئيل لإصابة الجنين بمتلازمة الحماق الجنينية (FVS)؛ إذ يمكنها أن تتلف جلده، أو عينيه، أو ساقيه، أو ذراعيه، أو دماغه، أو المثانة، أو الأمعاء.
    • بين الأسبوعين 28 و36 من الحمل يبقى الفيروس في جسم الجنين لكنه لا يسبب أي أعراض، مع ذلك قد يصبح نشطًا مرةً أخرى في السنوات القليلة الأولى من حياة الطفل، مما يسبّب الإصابة بفيروس الحزام النّاري.
    • بعد 36 أسبوعًا من الحمل قد يكون الطفل مصابًا، وقد يولد وهو مصاب بجدري الماء.


المراجع

  1. better health staff (1-10-2016), "Chickenpox"، better health, Retrieved 22-10-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Yvette Brazier (22-12-2017), "What you need to know about chickenpox"، medicalnewstoday, Retrieved 22-10-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج mayoclinic staff (2-3-2018), "Chickenpox"، mayo clinc, Retrieved 22-10-2018. Edited.
  4. ^ أ ب ت "What is Chickenpox?", webmd, Retrieved 10-11-2019. Edited.
  5. cdc staff (11-4-2016), "Chickenpox (Varicella)"، cdc, Retrieved 22-10-2018. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث "What are the risks of chickenpox during pregnancy?", nhs, Retrieved 10-11-2019. Edited.

556 مشاهدة