فوائد البرتقال للشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠١ ، ٥ يونيو ٢٠٢٠
فوائد البرتقال للشعر

البرتقال

تعدّ شجرة البرتقال من الأشجار المنتشرة في جميع أنحاء العالم، إذ إنّ ثمرة البرتقال تمتلك طعمًا حلوًا، ويمكن استخدام البرتقال في عدّة طرق، منها: العصير، ومربّى البرتقال، حتّى أنّه يُستخدم في صناعة ماسكات الوجه لتحسين صحة البشرة، أو يمكن وضع شرائح البرتقال عليه، فثمرة البرتقال تحتوي على سعراتٍ حرارية قليلة، بالإضافة إلى أنّها مليئة بالعناصر الغذائية، إذ إنّها تحتوي على أكثر من 170 مادةً كيميائيةً مختلفةً، وأكثر من 60 مركبًا من الفلافونويد، التي تمتلك خصائص المضادة للالتهاب، وخصائص مضادة للأكسدة، بالتّالي فإنّها تمنح الجسم العديد من الفوائد، إذ إنّ تناول البرتقال بانتظام يمكنه أن يقلّل من إصابة الجسم بالعديد من الأمراض.[١]


فوائد البرتقال للشعر

يحتوي البرتقال على العديد من الفوائد المهمّة للشّعر، ويمكن ذكر هذه الفوائد على النّحو الآتي:[٢]

  • يمكن استخدام البرتقال في تنعيم الشّعر، وذلك عن طريق مزج عصير البرتقال وملعقة من العسل، بالإضافة إلى الماء، ثمّ وضع الخليط على الشّعر بعد غسله الشامبو، وتركه لمدّة 5 إلى 10 دقائق على الشّعر، إذ إنّه سيمنح الشّعر لمعانًا مميّزًا.
  • تعزيز نمو الشعر: يساهم احتواء البرتقال على فيتامين ج، والفلافونويد في تنشيط الدّورة الدّموية لفروة الرّأس، ممّا يؤدي دورًا مهمًا في دعم نمو الشّعر، كما يحتوي البرتقال على حمض الفوليك، وهو نوع من فيتامينات ب المركبة، الذي يعدّ عنصرًا أساسيًّا في نمو الشّعر.
  • المُساهمة في التخلص من قشرة الشعر: يمكن أن يتحكّم وضع عصير البرتقال على فروة الرّأس بقشرة الشّعر، كذلك فإنّ طحن قشور البرتقال ووضعها على فروة الرّأس يمكنه أن يساهم أيضًا في القضاء على القشرة، وتنظيف فروة الرّأس، بالإضافة إلى أنّ غلي قشور البرتقال في الماء ثمّ شطف الشّعر بالمغلي يمكنه أن يساهم أيضًا في التخلّص من القشرة، ومنح الشّعر لمعانًا رائعًا.


أسئلة شائعة حول فوائد البرتقال

ما هي فوائد البرتقال للجسم؟

يوفّر تناول البرتقال بكمياتٍ معتدلة، وبانتظام عددًا من الفوائد للجسم، يُمكن ذكرها كالتالي[٢]:

  • يساعد في خسارة الوزن: وذلك لاحتواء البرتقال على الألياف التي تقلل من الجوع لفتراتٍ أطول من المُعتاد، وتزيد الشبع، الأمر الذي يساعد في خسارة الوزن.
  • يؤخر ظهور علامات تقدّم السن على البشرة: إذ يقلل تطبيق الحمضيات -بما فيها البرتقال- من تكوّن التجاعيد وعلامات الشيخوخة، لاحتوائها على الأحماض العضوية والفيتامينات -كفيتامين ج-، بالإضافة إلى مركبات الفلافونويد التي يمكن أن تعزز من صحة البشرة.
  • تنظيم ضغط الدم المرتفع: يمكن للبوتاسيوم الموجود في البرتقال أن يساعد في تخفيض ضغط الدم المرتفع.
  • تحسين صحة القلب: يساعد فيتامين ج الموجود في البرتقال في الوقاية من أمراض القلب، بتقليل مستويات الكوليسترول الذار في الدم، كما يساعد فيتامين ج في تقليل تخثّر الدم، وتكوّن التجلّطات الدموية، بالتالي الحماية من النوبات القلبية.

كم حبة برتقال يكون من الآمن تناولها؟

لا يوجد أي دراساتٍ توضّح عدد حبات البرتقال الآمنة على صحة الإنسان، ولكن يجب الحذر من عدم تناول أكثر من حبة أو حبتي برتقال في اليوم الواحد، وذلك بسبب مستويات فيتامين ج المرتفعة في البرتقال، والتي قد تكون ضارّة على بعض الأفراد[٢].

ما هي أضرار الإكثار من البرتقال؟

لا يسبب البرتقال عادةً أيّة أضرارٍ جانبية، لكن قد يعاني بعض الأشخاص في حالاتٍ نادرة من حساسية البرتقال، كما أن تناول البرتقال لدى الأشخاص الذين يعانون من حموضة المعدة قد يتسبب بتفاقم الأعراض، وذلك بسبب احتواء البرتقال على حمض الستريك، وفيتامين ج.[٣]


المراجع

  1. Megan Ware (20-12-2017), "Health benefits of oranges"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10-3-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت Saba (21-2-2019), "Benefits Of Oranges: For Weight Loss, Skin Aging, And More"، www.stylecraze.com, Retrieved 10-3-2019. Edited.
  3. "Oranges 101: Nutrition Facts and Health Benefits", www.healthline.com, Retrieved 05-06-2020. Edited.