فوائد الحمضيات

الحمضيات

تُعدّ الحمضيات جنسًا من النباتات التي تنتمي إلى عائلة السذابية، وهي ثمار اللب فيها مُغطّى بجلد سميك نوعًا ما، ومن هذه النباتات التي تُعدّ مهمة اقتصاديًا: الليمون، والبرتقال الحلو، والبرتقال الحامض، واليوسفي، والجريب فروت، وغيرها، بينما تُعدّ نباتات شجرية دائمة الخضرة، أو شجيرات بأوراق بيضاوية لامعة، وبعضها تمتلك مجموعة أشواك، أمّا عن زهورها فهي في الغالب ذات لون أبيض ورائحة عطرة.[١]


فوائد الحمضيات

يوجد العديد من الفوائد العامّة للحمضيات للجسم، وهي على النحو التالي:[٢]

  • مصدر ممتاز لفيتامين ج، الذي يساهم في تعزيز جهاز المناعة في الجسم، مما يجعل منها غذاءً مميزًا للجسم.
  • تحتوي على الألياف، إذ يحتوي ثلثا ثمارها على الألياف القابلة للذوبان، التي تلعب دورًا في تنظيم مستويات الجلوكوز، بالإضافة إلى أنّها تحتوي على ألياف غير قابلة للذوبان تُعين على خسارة الوزن.
  • َتمتلك الفلافونويد؛ وهي مركبات نباتية تعزّز صحّة القلب، إذ إنّها تساعد في التّقليل من الكولسترول الضّار، كما أنّ احتواء الحمضيات على فيتامين ج يؤدي دورًا في التّقليل من الإصابة بأمراض القلب.
  • تُعدّ من الفواكه ذات المؤشر المنخفض لمستوى السكر، بالتالي فهي إحدى الثمار التي لا تزيد نسبة السكر في الدم.
  • إنّ احتواء الحمضيات على فيتامين ج يقلّل من حدّة نزلات البرد ومدّتها، بالتالي فإنّها تقلّل من مدة ظهور أعراض نزلات البرد؛ الأمر الذي يساهم في التقليل من شعور الشخص بالألم والتوعّكات.
  • تُعدّ مصدرًا ممتازًا للبوتاسيوم؛ مثل: الموز، الأمر الذي يؤدي دورًا مهمًا في تنظيم السوائل في الجسم، وتوازن المعادن، وتقلّص العضلات، كما أنّ البوتاسيوم ينظّم كمية الملح؛ لأنّه يساعد في التخلص من الصوديوم، بالإضافة إلى أنّه يقلّل من خطر الإصابة بالسكتات الدماغية، ويقلّل من الإصابة بأمراض القلب.
  • إنّ وجود فيتامين ج فيها يعزّز عمل مضادات الأكسدة، كما أنّه يمتصّ الحديد، وهو المعدن المهم لعمل جهاز المناعة، ويدخل في إنتاج خلايا الدم الحمراء.
  • إحدى الثمار التي تحتوي على نسبة عالية من الماء، بالتالي تساعد الجسم في أداء وظائفه طول اليوم، إذ تحتوي ثمرة البرتقال على 87% من الماء، بينما تحتوي ثمرة الجريب فروت على 88% من الماء.
  • يلعب فيتامين ج دورًا في إنتاج الكولاجين، بالتالي فإنّه يساعد في الحفاظ على صحة البشرة ونعومتها ومظهرها، بالإضافة إلى أنّه يقلل من تجاعيد البشرة والجلد الجاف.
  • إنّ تناول الحمضيات له علاقة بتقليل نسبة الإصابة ببعض أنواع من السرطان، إذ يُعتقد أنّ تناول الجريب فروت يقلل من خطر الإصابة بسرطان الرئة، كما أنّ هذه الثمار قد تحمي من الإصابة بسرطان المريء وسرطان المعدة وسرطان الثدي وسرطان البنكرياس.[٣]


العناصر الغذائية في الحمضيات

تحتوي الحمضيات على فيتامين ج، وفيتامين ب، والبوتاسيوم، والفوسفور، والمغنيسيوم، والنحاس، والمركبات النباتية المفيدة للجسم، بما فيها التي تمتلك الخصائص المضادة للالتهابات والمضادة للأكسدة، ومن بين المركبات النباتية التي توجد فيها الفلافونويدات، والكاروتينات، والزيوت، بالإضافة إلى الألياف القابلة للذوبان، والألياف غير القابلة للذوبان، والماء.[٣]


المراجع

  1. "Citrus", www.britannica.com, Retrieved 22-9-2019. Edited.
  2. Kristin Canning (8-2-2017), "9 Surprising Health Benefits of Citrus Fruit"، www.health.com, Retrieved 14-8-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Kerri-Ann (27-1-2017), "7 Reasons to Eat More Citrus Fruits"، www.healthline.com, Retrieved 14-8-2019. Edited.

فيديو ذو صلة :

307 مشاهدة