فوائد الزعتر

فوائد الزعتر
فوائد الزعتر

الزعتر

يُعدّ الزعتر من الأعشاب التي تتبع لعائلة النعناع، ويُستخدَم بشكل كبير في الطهو والعلاجات الطبيعية، إذ يُستخدَم الزعتر المجفف أو الطازج أو المُقطّر في صورة زيت عطري، كما يُستخدَم للمساعدة في علاج العديد من الحالات المرضية؛ بما في ذلك المشكلات المعوية والأمراض الجلدية؛ نظرًا لغناه بالعديد من مضادات الالتهابات والميكروبات ومضادات الأكسدة.[١]


فوائد الزعتر

يمتلك الزعتر العديد من الفوائد، ولعلّ من أشهرها ما يأتي:[٢]

  • علاج التهاب الحلق، يساعد زيت الزعتر في علاج التهاب الحلق؛ ذلك كونه غنيًا بأحد أقوى أنواع مضادات الميكروبات الطبيعية، وهو الكارفاكرول، الذي يجعل هذا الزيت من أفضل الزيوت العطرية التي تخفّف آلام الحلق، وقد أظهرت دراسة[٣] أُجريت على 120 سلالة مختلفة من البكتيريا المعزولة من مرضى يعانون من التهابات في تجويف الفم والجهاز التنفسي والجهاز البولي أنّ زيت الزعتر تمكّن من إظهار نشاط قوي ضد السلالات البكتيرية كلّها، ويُستخدَم الزعتر لعلاج التهاب الحلق من خلال إضافة العشبة إلى الحساء أو تناوله مع الشاي.
  • خفض مستوى ضغط الدم والكولسترول، يُعدّ الزعتر من الأعشاب الطبية التي قد تخفّض ضغط الدم، خاصةً عند الأشخاص الذين يعانون من عوارض ارتفاع ضغط الدم، فقد أظهرت دراسة[٤] أُجريت على الحيوانات أنّ مستخلص الزعتر يساعد في تقليل معدل ضربات القلب لدى الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم، كما تساعد هذه المستخلصات في تقليل مستوى الكولسترول والدهون الثلاثية، وزيادة مستوى الكولسترول الجيد.
  • علاج حب الشباب، أظهرت نتائج عدة دراسات أهميّة الزعتر في علاج حب الشباب؛ ذلك من خلال محاربته بكتيريا البروبيونية المُعدية، وهي المسبب الرئيس لحبوب الشباب، فقد أثبتت الدراسات[٥] تأثير الزعتر المضاد للبكتيريا الذي يفوق تأثير بيروكسيد البنزويل، وهو العنصر النشط في العديد من غسولات حب الشباب وكريماتها.[٦]
  • تعزيز المناعة الذاتية، يُعدّ الزعتر غنيًا بالفيتامينات كلّها التي يحتاجها الجسم؛ بما في ذلك: فيتامين ج وفيتامين أ، إذ تساعد في علاج نزلات البرد، واستعادة الجسم لصحته بشكل أسرع، والزعتر غني بعدة معادن وفيتامينات أخرى ضرورية لصحة الجسم؛ بما في ذلك الحديد، والألياف، والنحاس، والمنغنيز.[٧]
  • علاج السعال، أظهرت نتائج العديد من الدراسات أنّ استخدام زيت الزعتر العطري المُستخرَج من أوراق الزعتر الطبيعية يساعد في علاج السعال بشكل طبيعي، فقد أظهرت إحدى هذه الدراسات[٨] أنّ استهلاك مزيج من أوراق الزعتر وأوراق اللبلاب يخفّف السعال وعوارض التهاب الشعب الهوائية الحاد.[٧]
  • تحسين المزاج، يُستخدَم زيت الزعتر العطري في صناعة العطر والعلاج؛ ذلك بسبب امتلاكه مادة الكارفاكرول، التي تؤثر في نشاط الخلايا العصبية بطريقة تعزّز من الاسترخاء؛ لهذا فإنّ استخدام زيت الزعتر أو الزعتر بانتظام يؤثر بشكل إيجابي في المشاعر والمزاج[٧].
  • علاج الالتهابات المعوية، أظهرت عدة أبحاث في أنابيب الاختبار أنّ مادة الثيمول الموجودة في الزعتر بشكل كبير تساعد في التخلص من البكتيريا المعوية المرتبطة بالأمراض المعوية، وقد أظهرت دراسة[٩] أُجريت على الدجاج الذي يمتلك بكتيريا المطثية الحاطمة أو كلوستريديوم بيرفرنجنز أنّ تقديم مزيج من الزيوت العطرية التي تحتوي على 25% من الثيمول و25% من الكارفاكرول الموجودة طبيعيًا في الزعتر يساعد في التخلص من البكتيريا من أمعاء الدجاج بعد 21 يومًا مقارنةً بغيرها من الطيور غير المعالجة.[١]
  • تخفيف آلام وتشنجات الحيض، استُخدِم الزعتر منذ القدم في تخفيف آلام الحيض؛ ذلك لما يمتلكه من خصائص مسكنة للآلام ومضادة للتشنجات، وفي دراسة[١٠] أُجريت في عام 2012 م على 120 طالبة جامعية، قُدّمت مكملات الزعتر أو الإيبوبروفين لعلاج تشنجات الحيض لمدة شهرين، وأظهرت النتائج أنّه يُستخدَم بديلًا قابلًا للتطبيق من أدوية الإيبوبروفين مع آثار جانبية أقلّ بكثير.[١]
  • علاج عدوى سلاق الفم، استُخدم زيت الزعتر الممزوج بالماء منذ القدم لعلاج رائحة الفم الكريهة، والوقاية من التهابات اللثة وأمراضها، بالإضافة إلى علاج عدوى سلاق الفم الناجمة عن الإصابة بفطريات المُبيَضّة البيضاء، وتبعًا لدراسة أُجريت في عام 2015 م[١١] في الطب البديل، أظهر عنصر الثيمول الموجود في الزعتر قدرة كبيرة على السيطرة على نمو سلالات بكتيريا المُبيَضّة البيضاء وغيرها من سلالات بكتيريا داء المبيضات؛ ذلك من خلال قدرته على إيقاف إنتاج مادة الإرغوستيرول، وهي مادة تشبه الكولسترول وتعزّز نمو الفطريات.[١]
  • علاج التهاب الجلد التأتبي، كشفت دراسة أُجريت في عام 2018 م[١٢] أنّ تطبيق مادة الثيمول على الجلد المصاب بالتهاب الجلد التأتبي يساعد في الحصول على تأثير علاجي فوري، ذلك من خلال قدرة الثيمول على تقليص طبقات الجلد المتورمة والملتهبة الناتجة من التهاب الجلد التأتبي، ويمنع الإصابة بالالتهابات الثانوية التي تسببها بكتيريا المكورة العنقودية الذهبية.[١]


القيمة الغذائية في الزعتر

يمتلك الزعتر العديد من الفوائد الصحية والقيم الغذائية التي تمدّ جسم الإنسان بالصحة والنشاط والكثير من العناصر المُغذّية، إذ تحتوي 28 جرامًا منه على ما يأتي من القيم الغذائية:[٢]

العنصر الغذائي القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 28
الكربوهيدرات 6.8 غرام
الدهون 0.5 غرام
البروتين 1.6 غرام
فيتامين أ 1.330 وحدة دولية
الألياف 3.9 غرام
فيتامين ج 44.8 ملليغرامًا
الحديد 4.9 ملليغرام
الكالسيوم 113 ملليغرامًا
المنجنيز 0.5 مليجرام
ريبوفلافين 0.1 ملليغرام
مغنيسيوم 44.8 ملليغرامًا
النحاس 0.2 مليغرام
فيتامين ب6 0.1 ملليغرام
البوتاسيوم 171 ملليغرامًا


مخاطر تناول الزعتر

يُعدّ الزعتر من الأعشاب الآمنة في حال استهلاكها بكميات طبيعية، وهو آمن في حال استهلاكه في شكل دواء لمدة قصيرة من الزمن، لكنّه يسبب اضطرابات في الجهاز الهضمي أو الإصابة بالصداع والدوار عند بعض الناس، كما يُستخدَم الزعتر بشكل آمن على البشرة، لكنّه قد يسبب تهيجًا للجلد، وقد يسبب تناوله بشكل كبير إبطاء عملية تخثر الدم، وزيادة خطر النزيف أثناء الجراحة أو بعدها، بالإضافة إلى أنّه يُعدّ خطيرًا على الأشخاص الذين يعانون من حالات الحساسية للهرمونات؛ مثل: سرطان الرحم، أو سرطان الثدي، أو سرطان المبيض، أو الأورام الليفية الرحمية، إذ قد يسبب تفاقم هذه الحالات المرضية.[١٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج Cathy Wong (17-9-2017), "The Health Benefits of Thyme (Thymus Vulgaris)"، www.verywellhealth.com, Retrieved 23-10-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Annie Price (17-5-2016), "Top 6 Thyme Benefits (#1 & #6 Will Clear Your Throat)"، www.draxe.com, Retrieved 23-10-2019. Edited.
  3. "Antibacterial activity of thyme and lavender essential oils.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 31-03-2020. Edited.
  4. "Pharmacological evaluation of antihypertensive effect of aerial parts of Thymus linearis benth.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 31-03-2020. Edited.
  5. "Thyme for a more natural cure to acne", www.leedsbeckett.ac.uk, Retrieved 31-03-2020. Edited.
  6. Adam Felman (23-8-2018), "What are the benefits of thyme?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-10-2019. Edited.
  7. ^ أ ب ت Summer Fanous (5-5-2016), "9 Health Benefits of Thyme"، www.healthline.com, Retrieved 23-10-2019. Edited.
  8. "Efficacy and tolerability of a fluid extract combination of thyme herb and ivy leaves and matched placebo in adults suffering from acute bronchitis with productive cough. A prospective, double-blind, placebo-controlled clinical trial.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 31-03-2020. Edited.
  9. "Efficacy and tolerability of a fluid extract combination of thyme herb and ivy leaves and matched placebo in adults suffering from acute bronchitis with productive cough. A prospective, double-blind, placebo-controlled clinical trial.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 31-03-2020. Edited.
  10. "The impact of a novel herbal Shirazi Thymus Vulgaris on primary dysmenorrhea in comparison to the classical chemical Ibuprofen", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 31-03-2020. Edited.
  11. "Antifungal activity and mode of action of thymol and its synergism with nystatin against Candida species involved with infections in the oral cavity: an in vitro study", bmccomplementmedtherapies.biomedcentral.com, Retrieved 31-03-2020. Edited.
  12. "Thymol attenuates the worsening of atopic dermatitis induced by Staphylococcus aureus membrane vesicles", www.sciencedirect.com, Retrieved 31-03-2020. Edited.
  13. "THYME", www.webmd.com, Retrieved 23-10-2019. Edited.

503 مشاهدة