ماهي اعراض الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٤ ، ٢١ أكتوبر ٢٠١٨

الحمل

تشعر الحامل بأعراض الحمل بعد أسبوع من عملية تلقيح البويضة وغالبًا ما تبدأ بعد التصاق البويضة في جدار الرحم أو قد تتأخر عدة أسابيع اعتمادًا على طبيعة جسم الحامل، والمعروف أنّ هناك بعض الأعراض التي تشعر بها المرأة قبل موعد الدورة الشهرية والتي قد يتشابه بعضها مع أعراض الحمل؛ فتجعلها حائرة في معرفة وضعها قبل إجراء فحص الحمل، فيمكن التفريق بين أعراض الدورة الشهرية وأعراض الحمل من خلال هذا المقال، ولكن يجب الانتباه إلى أنه يمكن أن تصاب المرأة الحامل بجميع الأعراض التي سيذكرها هذا المقال، وربما تصاب ببعضها فقط، ولا تتشابه جميع النساء في أعراض الحمل و حدتها.


أعراض الحمل

يظهر على المرأة بعض الأعراض التي تدل على وجود الحمل وقد تصاب بها كلها أو ببعضها ومنها:[١][٢][٣]

  • تشنجات أسفل البطن ونزول قطرات من الدم: تعتبر من الأعراض المبكرة للحمل و تحدث بعد 10-14 يوم من الإخصاب؛ بعد تخصيب البويضة تنغرس بجدار الرحم، وبسبب هذا الانغراس يحدث نزف بسيط وهو نزول قطرات دم spotting، وتحدث أيضا تشنجات في أسفل البطن تتشابه مع تلك التي تحدث قبل الدورة الشهرية ولكن تكون أقل حدة في حالة الحمل، إضافة إلى أن السيدة الحامل ستلاحظ نزول إفرازات مهبلية بيضاء اللون حليبية وذلك بسبب زيادة سمك جدار المهبل بعد حدوث الحمل وهي طبيعية ولا تتطلب علاجًا إلا إذا كانت ذات رائحة كريهة أو رافقتها حكة أو حرقة فيجب مراجعة الطبيب لاحتمالية وجود التهاب فطري أو بكتيري.
  • تغيّرات في الثدي: تعتبر أيضًا من الأعراض المبكرة وتحدث بعد أسبوعين من الحمل؛ إذ يحدث انتفاخ وثقل وألم خفيف في الثديين، وأيضًا تصبح المنطقة المحيطة بحلمات الثدي أغمق لونًا وذلك بسبب تغير نسبة الهرمونات في جسم المرأة بعد انغراس البويضة وحدوث الحمل.
  • الإعياء: تشعر المرأة الحامل بإرهاق شديد و شعور بالنعاس وذلك بسبب زيادة هرمون البروجسترون وانخفاض مستوى السكر في الدم وانخفاض ضغط الدم، لذلك يجب عليها أن تأخذ قسطًا من الراحة مع تناول الأغذية الغنية بالحديد والبروتينات.
  • الشعور بالغثيان: هو من أشهر أعراض الحمل ويحدث خاصة في الصباح وقد يترافق مع تقيؤ، يحدث بعد أسبوعين تقريبًا من حدوث الحمل، سببه الرئيسي غير معروف، ولكن يمكن تفسير حدوثه بسبب التغيرات الهرمونية، وهذا يؤدي إلى تغير رغبة الحامل في الأطعمة والأشربة، ولكن يجب على الحامل أن تحرص على تناول غذاء صحي متكامل من أجل صحتها وصحة الجنين.
  • غياب الدورة الشهرية: هو أهم سبب يدفع المرأة لإجراء اختبار الحمل، ولكن غياب الدورة الشهرية ليس دائما سببه الحمل؛ فيوجد عدة حالات لغيابها، منها: اكتساب الوزن أو فقده، أو خلل في الهرمونات، أو التعب والإجهاد الجسدي والنفسي.
  • كثرة التبول: تعاني الكثير من النساء من هذا العرض من الأسبوع السادس إلى الثامن من الحمل و ذلك بسبب التغيرات الهرمونية بالنسبة للمرأة الحامل، و قد يحدث ذلك لعدة أسباب لغيرالحامل منها التهاب في المسالك البولية أو مرض السكري أو استعمال الأدوية المدرة للبول.
  • الإمساك والشعور بالانتفاخ: فزيادة هرمون البروجسترون يمكن أن تسبب الإمساك فهو يبطّئ مرور الأغذية خلال الأمعاء، مما يؤدي إلى الإمساك، للتخفيف من هذه المشكلة، فيجب على الحامل شرب الكثير من الماء، وممارسة التمارين الرياضية، وتناول أطعمة غنية بالألياف.
  • التقلبات المزاجية: وهو من الأعراض الشائعة، خاصة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل؛ وذلك بسبب التغيرات الهرمونية الناتجة عن الحمل.
  • الصداع وآلام الظهر: الكثير من النساء الحوامل تشتكي من الصداع الخفيف أو آلام الظهر المزمنة.
  • ارتفاع حرارة الجسم: قد يحدث ارتفاع في درجة حرارة الجسم درجة واحدة أو أكثر بعد التبويض، ولكن إذا استمرت لأكثر من أسبوعين بعد موعد التبويض فقد يكون ذلك نتيجة الحمل، خلال هذه المرحلة تُنصح الحامل بالإكثار من شرب الماء وممارسة الرياضة المناسبة.
  • زيادة دقات القلب: الكثير من النساء يُصَبْنَ بتسارع في نبض القلب أو خفقان في القلب أثناء الحمل بين الأسبوع الثامن والعاشر، وذلك بسبب التغيّرات الهرمونية.
  • قوة حاسة الشم: وهي من الأعراض المبكرة للحمل، ليس لها سبب طبي واضح ودقيق، ولكنها قد تحدث بسبب التقلبات الهرمونية بشكل عام، وهي إحدى الأسباب المحفزة للغثيان عند بعض الحوامل.


المراجع

  1. Trina Pagano (2016-10-10), "Early Pregnancy Symptoms"، webmd, Retrieved 2018-10-18.
  2. Kimberly Holland, Rachel Nall (2018-9-5), "Early Pregnancy Symptoms"، healthline, Retrieved 2018-10-18.
  3. Kidspot Editor (2018-7-25), "Early pregnancy symptoms: First signs you might be pregnant"، kidspot, Retrieved 2018-10-18.