معلومات عن التغذية والصحة

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٣:٢٣ ، ١٧ ديسمبر ٢٠١٩
معلومات عن التغذية والصحة

الغذاء والصحة

إن اختيار الأطعمة اختيارًا مدروسًا وبطريقة ذكية يكون مفتاحًا للصحة والوقاية من الأمراض، إذ يساعد تناول أنواع مناسبة للجسم من الأغذية في تحسين الصحة والتعامل مع الأمراض المستمرة بشكل أفضل، ويُعد الغذاء طريقة لإمداد الجسم بالطاقة اللازمة، كما أن الماء من العناصر الأساسية في التغذية السليمة الى جانب البروتينات والكربوهيدرات والمعادن والدهون والفيتامينات الضرورية للحفاظ على الصحة، وتعد الخضراوات والفاكهة من الأساسيات في التغذية التي يجب أن تمثل النسبة الأعلى من الطعام اليومي، كما أن التغذية السليمة تشمل أيضًا تجنب بعض الأطعمة الضارة للجسم. [١]


تأثير سوء التغذية على الصحة

يؤثر الغذاء على الجسم وعلى الحالة النفسية والتفكير والمشاعر، وقد يسبب سوء التغذية والعادات الغذائية السيئة ضعف الجسم وقلة قدرته على حل المشاكل والكسل والخمول، لذا فهو يخلق العديد من التأثيرات السلبية على الصحة، بالإضافة إلى الآثار على الجسم، ومنها: [٢]

  • السمنة : التغذية السيئة تساعد الجسم على اكتساب الوزن الزائد، وهو ما يجعل الجسم معرض لخطر الإصابة بالأمراض التي تهدد الحياة .
  • ارتفاع ضغط الدم : قد يصاب الشخص بارتفاع ضغط الدم بسبب سوء التغذية ويشار لهذا المرض بالقاتل الصامت، إذ إنه لا يكتشف بسهولة، ويؤدي عدم حصول الشخص على الأدوية اللازمة إلى مشاكل وأضرار صحية، ومن الأطعمة التي تسبب ارتفاع ضغط الدم، الوجبات السريعة والأطعمة المقلية والملح والسكر ومنتجات الألبان والكافيين والأطعمة المكررة .
  • ارتفاع مستوى الكوليسترول وأمراض القلب : إن الطعام العالي بالدهون المشبعة يؤثر سلبًا على الصحة كما يسبب ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم وبالتالي يسبب أمراض القلب، ومن هذه الأطعمة، الأيس كريم والبيض والجبن والزبدة ولحم البقر .
  • مرض السكري : يؤدي تناول الطعام المليء بالسكر والدهون الى زيادة الوزن والإصابة بمرض السكري .
  • السكتة الدماغية : تحدث بسبب وجود ترسبات متراكمة في الأوعية الدموية، وهي تدمر الدماغ وتضعف أداءه مما يؤدي الى الموت أحيانًا، وتزيد بعض الأطعمة من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية ومنها الأطعمة الغنية بالملح والدهون والكوليسترول .
  • النقرس : هو مرض يحدث بسبب تراكم حمض اليوريك، ويتسبب ذلك في تورم المفاصل وقد يؤدي الى تلف دائم في المفصل، وهناك العديد من الأطعمة الغنية بالدهون والكوليسترول التي تسبب النقرس ومنها بعض المأكولات البحرية مثل السردين والمحار وملح البحر بالإضافة إلى اللحوم الحمراء والدواجن والزبدة والجبن والحليب كامل الدسم والآيس كريم والتي تزيد من تراكم حمض اليوريك بالجسم .
  • السرطان : ترتبط بعض أنواع السرطانات مثل سرطان المثانة والثدي والقولون جزئيًا بنوع الغذاء، فالأغذية الغنية بالسكر المكرر والزيوت المهدرجة واللحوم المصنعة والكعك والبطاطا المقلية تزيد من فرصة الإصابة بمثل هذه السرطانات .


النظام الغذائي الصحي

يساعد الغذاء النظيف والصحي الجسم على التخلص من السموم المتراكمة فيه وهي تشمل الملوثات البيئية والمواد الكيميائية في الأطعمة والمنتجات الغذائية التي يتناولها الفرد، بالإضافة إلى الفضلات التي تنتج من عملية التمثيل الغذائي، وحمية التخلص منها تعتمد على تناول الخضراوات والفواكه والحبوب الكاملة والمكسرات والبذور النيئة، مع الحصول على كميات كبيرة من الماء، وتناول عصير الليمون والعصائر الخضراء، ويجب استثناء الأطعمة المصنعة والسكر واللحوم الحمراء، وتكون الحمية لفترة أو عدة أيام ، ولكن قد يسبب ذلك نقص في بعض العناصر الغذائية وشعور بالإعياء وبعض مشاكل الجهاز الهضمي مثل الغثيان والتشنجات، لذا يُفضل تطبيق حمية التخلص من المخلفات عن طريق اختصاصي تغذية ليحصل الشخص على التوازن السليم من العناصر الغذائية والسعرات الحرارية. [٣]


تأثير الرياضة على الصحة

إضافة إلى اتباع نظام غذائي صحي فإنّ الرياضة لها دور مهم في الحفاظ على الصحة، إذ تساهم الرياضة في حرق السعرات الحرارية، بالإضافة إلى تأثيرها الإيجابي على صحة أعضاء الجسم، ويمكن بيان هذا التأثير في ما يأتي:[٤]

  • تقلل الرياضة من التوتر، وتحسن المزاج، وتحارب الاكتئاب، إذ تساهم في إفراز هرمون السيروتونين، والإندورفين المسؤولان عن تحسين المزاج.
  • تحفيز الدورة الدموية لحمل الأكسجين والعناصر الغذائية للجلد، كما تساهم في زيادة التعرق للتخلص من فضلات الجسم.
  • زيادة سعة الرئة للهواء، وتقوية عضلات الجهاز التنفسي، والتقليل من خطر الإصابة بسرطان الرئة.
  • زيادة قوة عضلة القلب على ضخ الدم بفعالية، والتقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • التقليل من خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء عند ممارستها بانتظام.
  • تقوية جهاز المناعة عند ممارسة التمارين الرياضية متوسطة الشدة، ولكن التمارين الشديدة قد تتسبب في انخفاض استجابة جهاز المناعة.


المراجع

  1. Christine Case-Lo (9-5-2013), "Food & Nutrition"، www.healthline.com, Retrieved 6-12-2018. Edited.
  2. RIPA AJMERA (14-8-2017), "The Effects of Poor Nutrition on Your Health"، www.livestrong.com, Retrieved 6-12-2018. Edited.
  3. Hansa Bhargava (12-1-2017), "'Clean' and Healthy Eating--What Does That Mean?"، www.medscape.com, Retrieved 6-12-2018. Edited.
  4. "Physical activity benefits to your body", www.mydr.com.au,15-6-2015، Retrieved 17-12-2019. Edited.