افرازات بنية بعد الدورة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٨ ، ٩ ديسمبر ٢٠١٨
افرازات بنية بعد الدورة

إفرازات المهبل

إفرازات المهبل هي خليط من السائل والخلايا التي تتساقط من المهبل باستمرار، يُفرز السائل بواسطة الغدد الموجودة بالمهبل وعنق الرحم فيخرج من المهبل حاملًا معه الخلايا الميتة والبكتيريا للحفاظ على سلامة المهبل والوقاية من العدوى والالتهاب، كما ترطّب إفرازات المهبل المهبل، وتقي من الجفاف والحكة.

ويختلف قوام ولون وكمية الإفرازات المهبلية على مدار الشهر باختلاف مراحل الدورة الشهرية، أي تغير في لون أو رائحة أو شكل الإفرازات، أو وجود ألم وحكة مصاحبة لها قد يعني وجود اضطراب ما يجب معرفته وعلاجه.[١]


الإفرازات البنيّة بعد الدورة

ظهور إفرازات بنية بعد الانتهاء من الدورة الشهرية بأيام قليلة هو نتيجة طرد المهبل لأي دم متبقي من الدورة، ويظهر الدم باللون البني وليس الأحمر لبقائه عدة أيام بالمهبل قبل طرده، وهو أمر طبيعي لا يجب القلق منه، لكن إذا كانت الإفرازات البنية مستمرة لفترة طويلة قد تكون علامة على سرطان الرحم، أو سرطان عنق الرحم، ويجب التوجه للطبيب حينها.

أما ظهور الإفرازات البنية قبل ميعاد الدورة الشهرية قد يكون مؤشرًا على قرب موعد الدورة الشهرية، كما يوجد أسباب أخرى لظهور الإفرازات البنية مثلًا بعد ممارسة علاقة جنسية عنيفة أو بعد سحب عينة من المهبل أو مع بداية الحمل.[٢]


أسباب إفرازات المهبل

تتعدد أسباب ظهور إفرازات المهبل المختلفة عن الإفرازات اليومية الطبيعية، مثل:[١]

  • التهاب عنق الرحم.
  • الأمراض المنقولة جنسيًا.
  • التهابات الحوض.
  • السيلان وداء المشعرات.
  • العدوى الفطرية.
  • التهاب المهبل البكتيري.
  • سرطان عنق الرحم.
  • سرطان الرحم.
  • الحمل.
  • سرطان المهبل.
  • تناول حبوب منع الحمل.


أنواع إفرازات المهبل المختلفة

يوجد العديد من أشكال إفرازات المهبل بعضها طبيعي والبعض الآخر يحتاج الفحص لاستبعاد وجود أي مرض:[٣][٤]

  • إفرازات بيضاء سميكة غير مصاحبة بحكة، وهي طبيعية، وتظهر في أول وآخر الدورة الشهرية، إذا كانت هذه الإفرازات مصاحبة بحكة وحرقان واحمرار قد تكون علامة على وجود عدوى فطرية، وتصاب معظم النساء بهذا النوع من العدوى ويسهل علاجها.
  • إفرازات شفافة لزجة تشبه زلال البيض تظهر مع أيام التبويض، وهي إفرازات طبيعية ويمكن الاعتماد عليها في تحديد يوم التبويض وزيادة فرص الحمل بإقامة علاقة جنسية قبل وأثناء وبعد يوم التبويض بيومين كحد أقصى.
  • إفرازات شفافة سائلة طبيعية تظهر على مدار الشهر.
  • إفرازات بنية نتيجة لعدم انتظام الدورة الشهرية، أو علامة على قرب سن اليأس، أو سرطان الرحم، أو سرطان عنق الرحم، وعند استمرار هذا النوع من الإفرازات لفترة طويلة يجب التوجه إلى الطبيب.
  • إفرازات صفراء أو خضراء هي علامة على وجود عدوى بكتيرية أو الأمراض المنقولة جنسيًا، مثل السيلان والتريكوموناس المعروف بداء المشعرات، خاصةً إذا كانت الإفرازات سميكة تشبه الجبن مصاحبة برائحة كريهة، ويحتاج علاج الأمراض المنقولة جنسيًا إلى تناول الزوجين للدواء.


علاج إفرازات المهبل

يعتمد علاج الإفرازات على معرفة سبب الإفرازات:[٥]

  • علاج العدوى الفطرية باستخدام دهون أو أقماع مهبلية مضادة للفطريات تُصرف بدون الحاجة إلى وصفة طبية.
  • علاج العدوى البكتيرية باستخدام المضادات الحيوية في صورة حبوب أو دهون.
  • علاج داء المشعرات باستخدام الميترونيدازول أو تينيدازول.
  • يصف الطبيب أحيانًا غسولًا مهبليًّا لإعادة المهبل إلى درجة الحموضة الطبيعية الخاصة به، والتي تحميه من الإصابة بالعدوى.


نصائح للوقاية من التهابات المهبل

الحفاظ على نظافة المهبل يقي من الإصابة بالتهابات والإفرازات، وفيما يأتي بعض النصائح التي يفضل اتباعها:[٥][٦]

  • غسل المهبل برفق باستخدام الماء والغسول المناسب.
  • غسل المهبل قبل وبعد العلاقة الجنسية.
  • تجنب استخدام الصابون المعطر، وسوائل الاستحمام، والروائح العطرية على المهبلن لأنها تسبب تهيجًا والتهاب المهبل.
  • بعد الانتهاء من الحمام، يكون المسح والتجفيف من الأمام إلى الخلف لتجنب نقل البكتيريا من فتحة الشرج إلى المهبل وحدوث العدوى.
  • ارتداء الملابس الداخلية القطنية، لأن القطن يمتص العرق والإفرازات ويحافظ على جفاف منطقة المهبل، كما يساعد المنطقة الحساسة على التنفس.
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة.
  • الحفاظ على جفاف هذه المنطقة، لأن الرطوبة وسط مناسب لنمو البكتيريا والفطريات.
  • تجنب ممارسة العلاقة الجنسية أثناء وجود الالتهابات.


المراجع

  1. ^ أ ب mayoclinic stuff (2018-1-11), "Vaginal discharge"، mayoclinic, Retrieved 2018-11-13.
  2. Lana Burgess (2018-5-24), "What causes brown discharge before a period?"، medicalnewstoday, Retrieved 2018-11-13.
  3. Nancy Brown (2013-10), "Vaginal Discharge"، pamf, Retrieved 2018-11-13.
  4. "5 Types of Vaginal Discharge & What They Mean (Infographic)", unitypoint, Retrieved 2018-11-13.
  5. ^ أ ب Traci C. Johnson (2018-2-25), "Vaginal Discharge: What’s Abnormal?"، webmd, Retrieved 2018-11-13.
  6. Tracee Cornforth (2018-5-17), "How to Prevent Abnormal Vaginal Discharge and Infection"، verywellhealth, Retrieved 2018-11-12.