التمر وتخفيف الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٠ ، ٤ يونيو ٢٠٢٠
التمر وتخفيف الوزن

التمر

يُعدّ التمر مصدرًا جيدًا للعديد من الفيتامينات والمعادن؛ بما في ذلك فيتامين ب6، والحديد، والبوتاسيوم، والمغنيسيوم، والنحاس، والمنغنيز، كما أنّه مصدر غني بالألياف، ويُستخدَم التمر في شكل محلٍ طبيعي بالعديد من الوصفات بدلًا من السكر الأبيض.

يوجد للتمر الكثير من الفوائد الصحية؛ ومنها مكافحة الأمراض؛ لاحتوائه على مضادات الأكسدة التي تحمي الخلايا من آثار الجذور الحرة -جزيئات غير مستقرة قد تسبب ردود فعل ضارة في الجسم والإصابة بالأمراض-، إذ يحتوي التمر على ثلاثة أنواع رئيسة من مضادات أكسدة؛ وهي: الفلافونويد، وهي مضادات أكسدة قوية قد تفيد في تقليل الالتهاب، بالإضافة إلى دورها في تقليل خطر الإصابة بمرض السكري، ومرض ألزهايمر، وأنواع معينة من السرطان. أما النوع الثاني فهو الكاروتينات؛ التي تعزز صحة القلب، وربما تقلل من خطر الإصابة ببعض الاضطرابات المرتبطة بالعين؛ مثل: الضمور البقعي. والنوع الأخير فهو حمض الفينوليك، وهو مضاد معروف بخصائصه المضادة للالتهابات، وتقليل خطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب.[١]


هل يساعد التمر في تخفيف الوزن؟

يحتوي التمر على الألياف التي تبطئ امتصاص السكر في مجرى الدم، وتؤخر إفراغ المعدة؛ ممّا قد يسهم في تخفيف الوزن، كما أنّ التمر ينظّم الهرمونات التي تؤثر في الشهية؛ مما يساعد في تقليل الجوع، ونشرت دراسة أنّ الفواكه تُظهر آثارًا مضادة للسمنة على الرغم من ارتفاع نسبتَي الفركتوز والجلوكوز والسكريات البسيطة الأخرى،[٢] بالإضافة إلى ذلك فإنّ الفواكه تحتوي على الفيتامينات والمعادن الأساسية التي تلعب دورًا رئيسًا في الوقاية من السمنة والتحكم بالوزن، وتُعدّ محليًّا جيدًا يُستخدم بدلًا من السكر في الكثير من الوصفات.[٣] لكن تجدر الإشارة إلى أنّه ما زال هناك حاجة إلمزيد من الدراسات لمعرفة إذا كان للتمر دور في تخفيف الوزن أو لا.

ومن الضروري الإشارة إلى أنّ تناول التمر بكميات كبيرة يسبِّب زيادة بالوزن؛ فهو يبقى غنيًا بالسعرات الحرارة، لذا من الضروري تناول من 4 إلى 6 تمرات يوميًا وعدم تجاوز ذلك.[٤]


طرق تناول التمر

يؤكل التمر بشكله الطازج أو المجفف، كما تضاف إلى مجموعة متنوعة من الأطباق الحلوة، ومن طرق تناول التمر ما يأتي:[٥]

  • تناول وجبة خفيفة من التمر المحشو باللوز أو جبنة القشدة أو الفستق.
  • إضافة التمر المفروم أو المقطع إلى السلطات.
  • مزج التمر بعصير الموز مضيفًا حلاوة طبيعية وقيمة غذائية إضافية.
  • إضافة التمر إلى اليخنات المغربية أو أطباق الطاجين.
  • مزج التمر بالمكسرات أو التوت البري، أو الشوفان، أو رقائق جوز الهند.


أطعمة أخرى تساعد في تخفيف الوزن

يوجد الكثير من الأطعمة التي تساعد في تخفيف الوزن، ومنها يُذكر الآتي:[٦]

  • البيض: أظهرت دراسة واحدة على 30 امرأة تعاني من زيادة الوزن أنّ تناول البيض بدلًا من الكعك يزيد من الشعور بالشبع،[٧] ووجدت دراسة أخرى لمدة ثمانية أسابيع أنّ البيض على وجبة الإفطار يسهم في فقدان الوزن مقارنةً بالكعك عند اتباع الأنظمة الغذائية قليلة السعرات الحرارية.[٨]
  • الخضروات الورقية: التي تشمل الكرنب، والسبانخ، إذ إنّها منخفضة في السعرات الحرارية والكربوهيدرات وتحتوي على الألياف الغذائية، كما أنّها مصدر جيد للعديد من الفيتامينات ومضادات الأكسدة والمعادن؛ بما في ذلك الكالسيوم، والذي ثبت أنّه يساعد في حرق الدهون في بعض الدراسات.[٩]
  • التونة: تُعدّ مصدرًا جيّدًا للبروتين؛ وهي وسيلة رائعة لزيادة تناول البروتين مع الحفاظ على السعرات الحرارية الإجمالية.
  • الأفوكادو: رغم أنّ هذه الفاكهة غنية بالدهون لكنّها من الدهون الصحية، كما أنّها تحتوي على الكثير من الماء والألياف، إذ تُضاف الأفوكادو إلى السلطات النباتية، وبالإضافة إلى ذلك أظهرنتائج الدراسات أنّ محتوى الأفوكادو من الدهون يزيد امتصاص مضادات الأكسدة الكاروتينويد من الخضروات من 2.6 إلى 15 ضعفًا.[١٠]
  • المكسرات: تحتوي على كميات متوازنة من البروتين، والألياف، والدهون الصحية، وقد يساعد تناولها بكميات معتدلة في إنقاص الوزن، وأظهرت نتائج الدراسات أنّ تناول المكسرات يُحسّن صحة الأيض، ويعزّز إنقاص الوزن.[١١][١٢]
  • الحبوب الكاملة: التي تحتوي على الألياف والبروتين، وتشمل الحبوب الكاملة الشوفان، والأرز، والكينوا، إذ إنّ الشوفان يحتوي على الألياف القابلة للذوبان التي ثبت أنّها تساعد في الشبع وتحسّن صحة الأيض.
  • الفلفل الحار: قد يبدو تناول الفلفل الحار مفيدًا في اتباع نظام غذائي لإنقاص الوزن، إذ يحتوي الفلفل الحار على الكابسايسين التي تقلل من الشهية، وتزيد من حرق الدهون في بعض الدراسات، كما أظهرت نتائج إحدى الدراسات أنّ تناول غرام واحد من الفلفل الحار الأحمر يقلّل من الشهية، ويزيد من حرق الدهون للذين لا يأكلون الفلفل بانتظام.[١٣]


المراجع

  1. Brianna Elliott, RD (21-3-2018), "8 Proven Health Benefits of Dates"، healthline, Retrieved 29-5-2020. Edited.
  2. Satya P. Sharma 1, Hea J. Chung 2, Hyeon J. Kim (21-7-2016), "Paradoxical Effects of Fruit on Obesity ", Nutrients , Issue 8, Folder 10, Page 633. Edited.
  3. Andra Picincu (8-5-2019), "Are Dates Good for Weight Loss? "، livestrong, Retrieved 27-5-2020. Edited.
  4. Charushila Biswas (3-7-2019), "How Can Dates Help You Lose Weight?"، stylecraze, Retrieved 1-6-2020. Edited.
  5. Natalie Olsen, R.D., L.D., ACSM EP-C (23-7-2018), "Are dates healthful?"، medicalnewstoday, Retrieved 29-5-2020. Edited.
  6. Kris Gunnars, BSc (11-7-2018), "The 20 Most Weight-Loss-Friendly Foods on The Planet"، healthline, Retrieved 29-5-2020. Edited.
  7. Jillon S Vander Wal 1 , Jorene M Marth, Pramod Khosla (12-2005), "Short-term Effect of Eggs on Satiety in Overweight and Obese Subjects ", National Library of Medicine, Issue 6, Folder 24, Page 510-515. Edited.
  8. J S Vander Wal 1 , A Gupta, P Khosla, N V Dhurandhar (10-2008), "Egg Breakfast Enhances Weight Loss ", National Library of Medicine, Issue 10, Folder 32, Page 1545-1551. Edited.
  9. Dorothy Teegarden 1 (1-2003), "Calcium Intake and Reduction in Weight or Fat Mass ", National Library of Medicine, Issue 1, Folder 133, Page 249-251. Edited.
  10. Nuray Z Unlu 1 , Torsten Bohn, Steven K Clinton (3-2005), "Carotenoid Absorption From Salad and Salsa by Humans Is Enhanced by the Addition of Avocado or Avocado Oil ", National Lbrary of Medicine, Issue 3, Folder 135, Page 431-436. Edited.
  11. Richard D Mattes 1 , Penny M Kris-Etherton, Gary D Foster (9-2008), "Impact of Peanuts and Tree Nuts on Body Weight and Healthy Weight Loss in Adults ", National LAibrary MAedicine, Issue 9, Folder 138, Page 1741-1745. Edited.
  12. M A Wien 1 , J M Sabaté, D N Iklé (11-2003), "Almonds vs Complex Carbohydrates in a Weight Reduction Program", National Library of Medicine, Issue 11, Folder 27, Page 1365-1372. Edited.
  13. Mary-Jon Ludy and Richard D. Mattes (18-11-2018), "The effects of hedonically acceptable red pepper doses on thermogenesis and appetite", US National Library of Medicine National Institutes of Health , Issue 102, Folder 3-4, Page 251-258. Edited.