عمليات تضييق المهبل

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:١٤ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
عمليات تضييق المهبل

 

خلال الولادة يحدث توسعات وتمدد في عضلات المهبل لكي يزيد حجمه لتسع خروج الجنين من الرحم، فبعد الولادة تصبح عضلات المهبل ضعيفة ومرتخية خاصةً بعد ولادات متكررة ولا يوجد فترات متباعدة بين كل ولادة والأخرى، حينها يبدأ الزوجان بالإحساس في توسع المهبل وعدم الشعور بالارتياح والمتعة خلال الممارسة العلاقة الزوجية.

فالحل لهذه المشكلة هو عملية تضييق المهبل، فهي عبارة عن عملية جراحية هدفها الوحيد هم شد عضلات المهبل والأنسجة الموجودة فيه والتي تزيد من قوته وقدرته على الانقباض؛ وطلق عليها أيضاً عملية التجديد المهبلي، ونسبة نجاح هذه العملية تصل إلى ثمانية وتسعون بالمئة، والاثنان بالمئة هي عبارة عن وجود تعديلات للوصول إلى النتيجة المرجوة والمطلوبة.

الإجراءات المتخذة قبل القيام بالعملية


  • يجب أن تبلغ المريضة الطبيب المختص أو طبيب التخدير عن أي مشكلة صحية تواجه المرأة، وإذا يوجد أي أدوية قد تتناولها لأي مرض مهما كان نوعها وهدفها.
  • إجراء التحاليل والفحوصات الطبية مثل تحليل البول وتحليل الدم ، وتأكد من عدم وجود حمل .
  • إدا كانت المريضة تقوم بالتدخين، يجب عليها إيقافه لمدة شهر قبل العملية، لتجنب أي مشكلة في إلتئام الجرح بعد إتمام العملية.
  • يجب إتباع نظام غذائي متوازن قبل الخضوع إلى العملية.
  • ممنوع تناول الأطعمة والمشروبات قبل العملية ب 12 ساعة على الأقل.
  • تجنب ممارسة العلاقة الزوجية قبل العملية بيومين لأسباب صحية وطبية.

عملية تضييق المهبل


يتم تضييق المهبل من تقصير وتقليل حجم العضلات وضمها باسطة خيوط طبية جراحية ذاتية الامتصاص، مما يجعل المهبل أضيق مما كان عليه وتزداد قوة عضلاته وشدتها فيكون الاحتكاك أثناء العلاقة الزوجية كبير ويشعر كل منهما بالمتعة الجنسية، وقد تستغرق العملية من ساعة إلى ساعة ونصف وتكون تحت التخدير والبنج الكامل.

بعد إجراء العملية


  • تبقى المريضة في المستشفى أربعة وعشرون ساعة تحت المراقبة وبعد ذلك يمكنها الخروج.
  • يتولد لدى المريضة شعور بالألم وعدم الارتياح بعد العملية لفترة أسبوع أو أسبوعان ، فخلال هذه الفترة يمكن أن تأخذ مسكنات لتقليل الألم أو مضادات حيوية يصفها الطبيب المختص لتأكد من عدم وجود عدوى بكتيرية في منطقة الجرح.
  • بعد أسبوعان من العملية يمكن للمريضة العود إلى العمل بشكل طبيعي.
  • على المريضة تجنب إقامة العلاقة الزوجية لمدة ست أسابيع متتالية بعد العملية.
  • تبدأ الخيوط الطبية بالذوبان بعد واحد وعشرون يوماً من إجراء العملية.
  • ممارسة التمارين الرياضية لتقوية عضلات المهبل والحوض.
  • يجب التنبه جيداً عند الدفع إلى الأسفل إثناء عملية التبرز لتأثيرها على المهبل بشكل قوي.
  • إذا كان هناك حمل بعد إجراء العملية يفضل أن تكون الولادة قيصرية حتى لا تؤثر على نتيجة عملية تضييق المهبل.

المضاعفات بعد إجراء العملية


  • يمكن أن يحدث عدوى بكتيرية في الجرح.
  • وجود نزيف وألم شديد.
  • الحساسية من التخدير والبنج.
  • في أغلب الحالات يمكن أن يكون هناك آلام عند إقامة العلاقة الزوجية لفترة معينة  وقصيرة تمتد من ثلاث أشهر إلى ستة أشهر بعد العملية.
  • يمكن أن يستخدم الليزر لشد وتقوية عضلات المهبل من غير التعرض للعملية الجراحية وآلامها و تدعى هذه العلية بتجديد المهبل بالليزر.