عملية شد الوجه بالخيط

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٣٠ ، ٢١ يونيو ٢٠١٨

عملية شد الوجه بالخيط هي عبارة عن عملية يتم اللجوء إليها للتخلص من أثر تجاعيد الوجه دون الحاجة إلى التدخل الجراحي عن طريق استعمال خيوط تطلى بالذهب، حيث يساعد الذهب على إفراز مواد خاصة أهمها الكولاجين في الجلد والتي تساعد على تقليص التجاعيد وإعطاء النضارة للوجه، كما تم إنتاج بعض أنواع الخيوط الصناعية التي تحتوي على مواد تقوم بنفس العمل الذي تؤديه تلك المطلية بالذهب.

 

وتعد آلية شد الوجه باستخدام الخيط سهلة ولا تستغرق الكثير من الوقت، حيث يمكن أن تستغرق في بعض الحالات 15 دقيقة فقط، ويمكن أن تجرى في عيادة الطبيب باستخدام التخدير الموضعي البسيط دون شق أو رتق في بشرة الوجه، وذلك بإدخال الخيط الخاص في إبرة، وعندما يتم إدخال الخيط في الجلد يعلق في الداخل في ذات الجلد الذي يلتف عليه.

 

وتعتبر مهارة الطبيب المُعالِج في عملية شد الوجه بالخيط هامة حيث يجب عليه أن يعرف آلية وضع الخيط في الجلد، والأماكن التي يجب وضعه فيها، وعدد الخيوط التي يمكن استخدامها لكي يكون الشد فعالًا.

وتعتبر عملية شد الوجه باستخدام الخيط غير مؤلمة خاصة إذا تم اللجوء إلى التخدير الموضعي، حيث لا يتعدى الألم بعض دقائق فقط، ويمكن أن تتشكل بعض الأورام البسيطة في البشرة والتي تزول خلال فترة أسبوع على الأكثر مع حدوث تحسن مستمر مع الأيام.

 

ومن أهم المشكلات التي يعالجها شد الوجه بالخيط، نذكر ما يلي:


1) التخلص من تجاعيد الجبين.

2) شد العينين.

3) رفع الخدين ولو بنسبة قليلة.

4) إزالة الخطوط حول الفم.

5) إعادة النضارة إلى البشرة ككل.

6) إرجاع الذقن إلى الخلف.

7) التخلص من ترهلات العنق.

8) تصحيح الجفن الهابط.

9) إزالة الخيوط حول الأنف.

10) إعادة النضارة إلى الوجه.

 

ومن أهم عيوب عملية شد الوجه بالخيط ما يلي:


1) لا تدوم طويلًا:

حيث إن عملية شد الوجه بالخيط تدوم لمدة أقصاها 5 سنوات على عكس العمليات التجميلية الأخرى التي قد يدوم بعضها مدى الحياة.

2) غير مناسبة للجميع:

على الرغم من أن عملية شد الوجه بالخيط لا تحتاج إلى وقت طويل وتظهر نتائجها الفعالة في فترة قصيرة نسيبًا إلا أنها لا تناسب جميع أنواع البشرة، فلا ينصح بها للذين يعانون من حساسية البشرة وضعف الجلد، كما أن الأطباء لا ينصحون بها للأشخاص نحيفي الوجه.

3) لا تكون فعالة دائما:

حيث إن عملية شد الوجه بالخيط لا تزيل آثار الترهلات الشديدة في الجلد والتي لا يمكن إزالتها إلا بطرق أخرى منها عمليات التجميل الجراحية وعمليات الحقن التجميلية..