فوائد الزنك للشعر والبشرة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٨ ، ٨ يونيو ٢٠٢٠
فوائد الزنك للشعر والبشرة

الزنك

هو من المعادن المعروفة بشعبيتها الكبيرة؛ بسبب دوره في تحسين المناعة، وحماية الجسم من نزلات البرد، إضافةً إلى دوره في إبقاء نظام المناعة في الجسم قويًا ومكافحًا للعدوى، فإن هذا المعدن مهم للعديد من الوظائف في الجسم، بما في ذلك إنتاج الطاقة، واليقظة، والمزاج، والحفاظ على وظائف الدماغ السليمة، كما أنه يؤدي دورًا مهمًا في تكوين الهرمونات، والهضم، ويوجد الزنك في جميع خلايا الجسم، كما أنه مهم في عمل أكثر من 100 إنزيم في الجسم، وضروري أيضًا لانقسام الخلايا السليم، وتكوين خلايا جديدة، ومعدن مهم في شكل مضاد للأكسدة، يمتصّ الجذور الحرة شديدة التفاعل قبل أن تلحق الضرر بمكونات الخلايا الدقيقة.[١]


فوائد الزنك للشعر

لقد استُخدم معدن الزنك عن طريق الفم لعقود من الزمن في علاج بعض الاضطرابات؛ مثل تساقط الشعر الكربي (Telogen Effluvium)، وداء الثعلبة البقعية (Alopecia Areata)، وأشكال أخرى من تساقط الشعر؛ ذلك لأن الزنك مفيد لصحة بصيلات الشعر، فهو عامل مساعد أساسي لإنزيمات متعددة تشارك في نشاط بصيلات الشعر، إضافةً إلى ذلك هو مانع قوي لتلف بصيلات الشعر، فهو يسرّع من انتعاشها، وتشير الدراسات إلى أن بعض مرضى داء الثعلبة كان لديهم نقص في معدن الزنك، كما أن علاج كبريتات الزنك الفموي كان بمنزلة علاج فعال للمرض لديهم،[٢] ففي دراسة أجريت عام 2013، قيّم الباحثون دور الزنك في كل من الأنواع الأربعة لفقدان الشعر، بما في ذلك داء الثعلبة، وفقدان الشعر الذكري، وفقدان الشعر الأنثوي، وفقدان الشعر الكربي عند جميع مرضى تساقط الشعر، وكان متوسط ​​مستوى الزنك أقلّ لديهم عند مقارنتهم بالأشخاص الأصحاء، وقد أظهر تحليل كل مجموعة أن مجموعات تساقط الشعر كلها تملك تركيزًا منخفضًا من الزنك، خاصةً عند مجموعة داء الثعلبة، وأدت البيانات إلى فرضية مفادها أن اضطرابات الزنك تؤدي دورًا رئيسًا في تساقط الشعر.[٣]

وفي دراسة أجريت عام 2009 نُشرِت في التقرير السنوي للأمراض الجلدية لتقييم الآثار العلاجية لمكملات الزنك عن طريق الفم مدة 12 أسبوعًا على 15 مريضًا يعانون من داء الثعلبة، ولديهم مستويات منخفضة من الزنك في الدم، إذ أُعطُوا مكملات جلوكونات الزنك عن طريق الفم 50 ملليغرام دون أي علاج آخر، وبعد العلاج زادت مستويات الزنك في الدم لديهم بشكل ملحوظ، ولوحظت تأثيرات علاجية إيجابية في تسعة من بين 15 مريضًا، واستنتج الباحثون أنه يجب إعطاء مكملات الزنك لمرضى الثعلبة الذين لديهم مستوى منخفض منه في دمائهم، كما أنه يمكن أن يصبح حتى علاجًا مساعدًا للمرضى الذين لم يحصلوا على نتائج إيجابية عند استخدام طرق العلاج التقليدية، وهذا السبب في أن الزنك واحد من أهم المعادن لنمو الشعر.[٤]


فوائد الزنك للبشرة

رغم أن الزنك ليس أول ما يتبادر إلى ذهن الشخص عندما يتعلّق الأمر بالعناية بالبشرة، إلا أن خلايا البشرة تعتمد بشكل كبير على خصائص الزنك، ويتركز الزنك في طبقات البشرة العليا أكثر بست مرات من تركيزه في طبقات البشرة السفلى، ومن فوائده للبشرة ما يأتي:[٥]

  • يعمل مضادًا للالتهاب: رغم أن الزنك لا يُعدّ بقوة مضادات الأكسدة؛ مثل الفيتامينات المختلفة، إلا أنه جزء أساسي من فرقة الدفاع الغذائية لخلايا الجلد، فهو يقلل من تكوين الجذور الحرة الضارة، ويحمي دهون البشرة، وتكوين الكولاجين، ودعم بنية الجلد عندما تتعرّض البشرة للأشعّة فوق البنفسجية، والتلوث، وغيرهما.
  • يساعد في شفاء خلايا البشرة وتجديدها: عندما يتعرض الشخص للجروح تزداد كمية المعادن الموجودة في الجلد المحيط بمنطقة القطع مع زيادة الإنزيمات والبروتينات للحماية من العدوى، والسيطرة على الالتهاب، وإنتاج خلايا جديدة، ونقلها لإغلاق الجلد المفتوح، وحتى الجلد السليم يعتمد على الزنك في إنتاج خلايا جديدة، والحفاظ على وظيفة أغشية الخلايا.
  • يمكن أن يوقف تفاقم حب الشباب: تتطور حبوب الشباب عندما يؤدي تراكم المواد الدهنية، والبكتيريا، وخلايا الجلد إلى انسداد المسام، مما يتسبب في تحول الجلد حول المسام إلى اللون الأحمر وتورمه، وقد يساعد الزنك الذي يعزز وظائف جهاز المناعة في السيطرة على الاستجابة الالتهابية، كما أنه ينظّم انقسام الخلايا وتجّددها، ويساعد على التقليل من كمية المواد الدهنية الطبيعية التي تنتجها البشرة، مما قد يمنع انسداد المسام.


أعراض نقص الزنك

إن الزنك من المعادن التي يحتاجها الجسم لأداء وظائفه المختلفة بفعالية عالية، وفي حال نقص تركيزه في الدم قد يؤدي ذلك إلى ظهور مجموعة من الأعراض تشمل ما يأتي:[١]

  • التغيّرات في الشهية.
  • زيادة الوزن أو نقصانه دون أسباب.
  • تساقط الشعر.
  • متلازمة التعب المزمن.
  • العقم، ومشاكل في القدرة على الإنجاب.
  • مشاكل في الجهاز الهضمي، وغالبًا ما تؤدي إلى الإسهال.
  • ضعف في المناعة.
  • ضعف التركيز والذاكرة.
  • تأخر في التئام الجروح.
  • تدهور أعراض متلازمة ما قبل الدورة الشهرية.


المراجع

  1. ^ أ ب Ravi Teja Tadimalla (4-10-2018), "18 Powerful Benefits Of Zinc, Including Boosting Immunity And Combating Cancer"، stylecraze, Retrieved 28-2-2019. Edited.
  2. Christine Ruggeri, CHHC (26-2-2016), "Top 6 Vitamins for Hair Growth (#2 Is Essential)"، draxe, Retrieved 28-2-2019. Edited.
  3. Kil MS1, Kim CW1, Kim SS1. (25-11-2013), "Analysis of serum zinc and copper concentrations in hair loss."، pubmed, Retrieved 28-2-2019. Edited.
  4. Hoon Park, M.D., Chul Woo Kim, M.D., Sang Seok Kim, (5-2009), "The Therapeutic Effect and the Changed Serum Zinc Level after Zinc Supplementation in Alopecia Areata Patients Who Had a Low Serum Zinc Level"، pubmed, Retrieved 28-2-2019. Edited.
  5. "THE SKIN BENEFITS OF ZINC", canyonranch, Retrieved 28-2-2019. Edited.