أدوية لزيادة التركيز

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٧ ، ٩ أغسطس ٢٠١٨
أدوية لزيادة التركيز

التركيز

يؤدي التقدم في السن إلى تغير في العديد من المهارات والقدرات التي تتعلق بالتفكير والذاكرة، فعلى سبيل المثال قد يصبح من الصعب التركيز واستقبال المعلومات بسرعة، وهذا يؤدي إلى ابطاء عملية معالجة المعلومات في الذاكرة قصيرة المدى، مما يقلل كمية المعلومات التي تدخل وتُخزن في الذاكرة طويلة المدى.

الذاكرة هي حفظ التجارب وتخزينها واستعادتها، حيث إنّنا من خلال التعلّم نحصل على المعرفة، ومن خلال الذاكرة تصبح هذه المعرفة متوفرةً لنا في أي وقت.



أنواع الذاكرة

توجد عدة أنواع وآليات للذاكرة، وما نعلمه نحن أننا نخزن معلومات داخل الدماغ، ولكن طريقة التخزين ومدته، هي التي تحدد نوع الذاكرة المستخدمة، وتقسم الذاكرة بشكل رئيسي إلى ذاكرة طويلة الأمد وذاكرة قصيرة الأمد وهنا شرح مبدئي بسيط لأنواع الذاكرة.[١][٢]

الذاكرة قصيرة المدى

تسمى أيضًا الذاكرة الفعالة، تحتفظ هذه الذاكرة بالعلومات لفترة قصيرة، ثم تتخلص منها، أو تنقلها إلى الذاكرة طويلة الأمد.

الذاكرة طويلة المدى

تعتبر هذه الذاكرة هي نظام تخزين وترتيب واستحضار المعلومات، ويقسم هذا النوع إلى عدة أنواع. يكون هذا النوع من الذاكرة أكثر تعقيدًا، ويسجل فيه الخبرات والتجارب واللغات.

  • الذاكرة التنفيذية: هو نوع الذاكرة الذي يحتاج إلى تفكير واعي لاستحضاره، وهو النوع الذي يشغل جزء كبير من تفكير الإنسان.
  • الذاكرة الضمنية: يحتل هذا النوع جزء كبيرة من الذاكرة طويلة الأمد، وتختص بالأمور التي يقوم بها الإنسان بشكل تلقائي وبدون تفكير، مثل كيفية تناول الطعام أو المشي أو غيرها من النشاطات التي يقوم به الإنسان بدون مجهود ذهني.


أسباب عدم التركيز

يعتمد الإنسان على تركيزه أثناء العمل أو الدراسة، وعدم القدرة على التركيز تعيق قدرة الإنسان على التفكير وإنجاز المهام اليومية، مما يؤثر على أداء الفرد في العمل أو المدرسة أو حتى في المنزل. توجد عدة أسباب قد تؤدي أو تساهم في مشاكل التركيز عن الإنسان ومنها:[٣]

  • عدم الحصول على العناصر الغذائيّة التي يحتاجها الجسم من الطعام والشراب.
  • فقدان جزء كبير من القدرات الذهنية بسبب التعرض لحادث أو مرض.
  • وجود نقص في عنصر الحديد.
  • وجود نقص في الفيتامينات، مثل: فيتامين ب 12، حمض الفوليك أسيد، أو غيرها من العناصر التي يحتاجها العقل من أجل القيام بالمهام الذّهنيّة بشكل صحيح.
  • وجود خلل هرموني بسبب الإصابة ببعض الأمراض العضويّة أو الوراثيّة.
  • الشعور بالإرهاق الشديد.
  • قلّة النوم والأرق.
  • التغيّرات المفاجئة في درجات الإضاءة أو الحرارة.
  • الإصابة بارتجاج في المخ.
  • الإصابة بتسمم.
  • اضطراب التوتر الحاد.
  • الاكتئاب.
  • التقدم في السن.
  • التعرض لأحداث مؤلمة جدًا.
  • التدخين بكثرة.
  • الاضطرابات الهرمونية كالتي تحدث أثناء الحمل.
  • الإصابة بالتوحد.
  • المعاناة من الشقيقة.
  • حدوث أمراض الكبد بسبب شرب الكحول.


أدوية زيادة التركيز

لا توجد أدوية مخصصة لعلاج ضعف التركيز العادي الذي قد يحدث من فترة إلى أخرى، ولكن هناك ادوية لعلاج حالات قصور الانتباه وفرط الحركة ADHD، وتساعد هذه الأدوية المريض على تجميع أفكاره وتجاهل أي ملهيات، وتنجح هذه الأدوية على 70-80% من الناس. تستخدم هذه الأدوية لعلاج الحالات المتوسطة أو الشديدة، وهي أدوية تحتاج إلى وصفات طبية من أطباء متخصصين(وصفة مختومة)، ولا يجب أن يتناولها الأشخاص الطبيعين تحت أي ظرف من الظروف. توجد عدة أنواع لهذه الأدوية وهي:

  • قصيرة المدى (سريعة المفعول): وهي الأدوية التي تعمل بسرعة وتزول بسرعة، وقد يتناولها المريض عدة مرات في نفس اليوم.
  • متوسطة المفعول: وهي الأدوية التي تستمر لفترات أطول من سابقاتها.
  • طويلة المفعول: قد يحتاج المريض إلى تناولها مرة واحدة في اليوم.


أطعمة تحفيز التركيز

يوجد عدد كبير من الأطعمة المفيدة للدماغ، وهذه مجموعة من أفضلها وأكثرها فائدة للجسم والدماغ.[٤]

  • الأفوكادو: يحتوي على كميات عالية من الدهون الصحية وكمية قليلة جدًا من السكر، بالإضافة إلى احتاوئه على الفيتامين K وحمض الفوليك وكلاهما يقي الدماغ من تكون الخثرات، ويساعدان على تحسين القدرات الذهنية، خاصةً الذاكرة والتركيز. يحتوي الأفوكادو على الفيتامين C وB، بالإضافة إلى كمية كبيرة من البروتين.
  • الشمندر: تحتوي هذه الخضراوات الجذرية على كمية كبيرة جدًا من المواد الغذائية المفيدة، إذ تحتوي على مضادات أكسدة تحمي الجسم من الالتهابات وتنظف الدم من السموم، ويحتوي الشمندر أيضًا على النترات الطبيعية، وهي مواد تساعد تدفق الدم باتجاه الدماغ، مما ينشط الدماغ.
  • توت الأزرق: يحتوي على كميات عالية من مضادات الأكسدة، بما في ذلك الفيتامين C وK والألياف الغذائية. يحتوي التوت على كميات عالية من حمض الغاليك، مما يجعلها ممتازة في حماية الدماغ من الانتكاس والضغط.
  • حساء العظم: يعتبر من أفضل الأطعمة للحفاظ على صحة الأمعاء، وبالتالي على الدماغ، إذ يحتوي الحساء على كميات عالية من الكولاجين الذي يساعد تخفيف الالتهابات، والجلايسين الذي يدعم جهاز المناعة ويحفز الذاكرة.


المراجع

  1. "Memories as Types and Stages", http://open.lib.umn.edu, Retrieved 9-8-2018. Edited.
  2. "Types of Memory", www.brainhq.com, Retrieved 9-8-2018. Edited.
  3. "What Causes Unable to Concentrate?", www.healthline.com, Retrieved 9-8-2018. Edited.
  4. "15 Brain Foods to Boost Focus and Memory", draxe.com, Retrieved 9-8-2018. Edited.