فوائد البابونج واليانسون

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٣١ ، ١١ أغسطس ٢٠٢٠
فوائد البابونج واليانسون

البابونج واليانسون

لا شكَّ في أنّ الكثيرين منّا يشربون البابونج واليانسون كعلاج عشبي لحالات صحية مختلفة، فهو شراب يتميز بمذاقه اللذيذ ورائحته المنعشة، فما هي الفوائد التي يُمكن للبابونج واليانسون أن يحتويا عليها؟ وهل فعلًا قد يُسببان بعض الأضرار؟

إنّ البابونج غني بالفلافونات وهي من مضادات الأكسدة التي قد تلعب دوراً في التقليل من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض، بما في ذلك؛ مرض السرطان وأمراض القلب؛ إذ إن مضادات الأكسدة هذه لها القدرة على خفض ضغط الدم ومستويات الكوليسترول.[١]

أمّا اليانسون فإنّ له العديد من الاستخدامات المختلفة، كما يستخدم في المجالات الطبية المختلفة، بما في ذلك؛ مشكلات عسر الهضم مثل؛ اضطراب المعدة، والانتفاخ، والغازات المعوية، ويستخدم أيضًا في علاج سيلان الأنف، وعلاج الألم والانتفاخ لدى الأشخاص المصابين بمرض القولون العصبي، ويُستخدم لزيادة التبول، وتعزيز الشهية، بالإضافة إلى استخدام النساء له، لزيادة تدفق الحليب أثناء الرضاعة، وبدء الحيض، وعلاج آلام الدورة الشهرية.[٢]


فوائد البابونج العامة

يوجد العديد من الفوائد الصحية للبابونج، ومنها ما يأتي:[١]

  • قد يساعد على التحكم في نسبة السكر في الدم: قد تمنع الخصائص المضادة للالتهابات في البابونج تلف خلايا البنكرياس التي تحدث عند ارتفاع مستويات السكر في الدم بصورة مزمنة،[٣] وهذا يتضمن خفض مستويات السكر في الدم، إذ إن صحة البنكرياس مهمة جدًا، فهو يفرز الأنسولين المسؤول عن خفض السكر من الدم، [٣] وأظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على 64 شخصًا مصابًا بالسكري أن الأشخاص الذين تناولوا شاي البابونج يوميًا مع وجبات الطعام لمدة ثمانية أسابيع كان متوسط مستويات السكر في الدم لديهم أقل بكثير من الأشخاص الذين شربوا الماء،[٤] كما تشير العديد من الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أن شاي البابونج قد يخفض مستويات السكر في الدم أثناء الصيام بكمية كبيرة، وقد يكون مفيدًا أيضًا في منع ارتفاع السكر في الدم بعد تناول الطعام، لكن هذه النتائج بحاجة لإجراء مزيد من الدراسات على البشر لإثبات فعاليتها وأمانها،[٥]بالإضافة إلى دراسة أجريت على الفئران سنة 2008، وجدت أن الاستهلاك المستمر لشاي البابونج قد يمنع زيادة نسبة السكر في الدم، فيقلل هذا التأثير من خطر الإصابة بمضاعفات مرض السكري على المدى الطويل،[٦] فهذه الدراسة أيضاً أجريت على الحيوانات وليست على البشر، وبدلك فإنّها بحاجة لإجراء مزيد من الدراسات على البشر لإثبات فعاليتها وأمانها.[٧]
  • قد يعزز صحة الجهاز الهضمي: تشير الدلائل المحدودة إلى أن البابونج قد يكون فعالًا في تعزيز عملية الهضم عن طريق تقليل خطر الإصابة بأمراض معدية معوية معينة، إذ وجدت بعض الدراسات المجرية على الفئران أن مستخلص البابونج لديه خصائص مضادة للالتهابات تحمي من الإصابة بالإسهال،[٨] كما وجدت دراسة أخرى أجريت على الفئران أن البابونج قد يقلل من الحموضة في المعدة ويمنع نمو البكتيريا التي تسهم في تطور القرحة، ممّا يمنع الإصابة بقرحة المعدة،[٩] وهذه الدراسات كانت قد أُجريت على الحيوانات وليس على البشر، وبذلك فإنّ هذه النتائج بحاجة لإجراء مزيد من الدراسات على البشر لإثبات فعاليتها وأمانها.
  • قد يحمي من أنواع معينة من السرطان: إن مضادات الأكسدة الموجودة في شاي البابونج مرتبطة بخفض معدل الإصابة بأنواع معينة من السرطان؛ إذ أظهرت الدراسات التي أجريت على أنابيب الاختبار أن الأبيجينين المضاد للأكسدة يكافح الخلايا السرطانية وخاصًة خلايا الثدي، والجهاز الهضمي، والجلد، والبروستاتا، والرحم، وكانت هذه الدراسة على الحيوانات وليس على البشر، فهذه النتائج بحاجة لإجراء مزيد من الدراسات على البشر لإثبات فعاليتها وأمانها،[١٠]كما لاحظت دراسة أجريت على 537 شخص أن الذين شربوا شاي البابونج 2-6 مرات في الأسبوع كانوا أقل عرضة للإصابة بسرطان الغدة الدرقية مقارنةً بالذين لم يشربوا شاي البابونج.[١١]
  • الحد من آلام الدورة الشهرية: ربطت العديد من الدراسات أن شاي البابونج يُخفض شدة تشنجات الحيض، إذ وجدت دراسة أجريت سنة 2010، أن شرب شاي البابونج لمدة شهر يمكن أن يقلل من ألم تشنجات الحيض.[١٢][٧]
  • الحد من الالتهاب: يحتوي شاي البابونج على مركبات كيميائية قد تقلل الالتهاب، ويرتبط الالتهاب على المدى الطويل بمجموعة واسعة من المشكلات الصحية، بما في ذلك؛ البواسير، وآلام الجهاز الهضمي، والتهاب المفاصل، واضطرابات المناعة الذاتية، وحتى الاكتئاب.[٧]
  • علاج أعراض البرد: تشير الأدلة القصصية وبعض الدراسات إلى أن استنشاق البخار مع مستخلص البابونج يمكن أن يخفف من بعض أعراض نزلات البرد، إلا أن ذلك غير مثبت بعد.[٧]
  • علاج المشكلات الجلدية: وجدت دراسة صغيرة سنة 1987، أن تطبيق كريم البابونج مباشرة على الجلد يساعد على التئام الجروح،[١٣] كما وجدت بعض الدراسات أن مرهم البابونج قد يُساعد في علاج بعض المشكلات الجلدية مثل؛ الأكزيما والتهابات الجلد الخفيفة، بالرغم من أنها ليست فعالة ككريم الهيدروكورتيزون.[١٤][٧]
  • المساعدة على النوم والاسترخاء: يُعتقد أن شاي البابونج يساعد الأشخاص على الاسترخاء والنوم، إلا أن التجارب السريرية على ذلك قليلة، وأظهرت مراجعة واحدة للأدلة الحالية التي أجريت على 10-12 مريض يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية أنهم ناموا بعد فترة وجيزة من شرب شاي البابونج،[١٥] كما أظهرت دراسة أخرى أجريت على الفئران أن مستخلص البابونج ساعد الفئران التي تعاني من اضطراب النوم على النوم؛ إذ تشير بعض الأبحاث إلى أن البابونج يرتبط بمستقبلات البنزوديازيبين، والبنزوديازيبينات أدويةٌ تصرف بوصفة طبية يمكن أن تقلل من القلق وتحفز على النوم، وهذه الدراسة أجريت على الحيوانات وليست على البشر، فهذه النتائج بحاجة لإجراء مزيد من الدراسات على البشر لإثبات فعاليتها وأمانها.[١٦][٧]
  • منع الإصابة بهشاشة العظام: هشاشة العظام هي فقدان تدريجي لكثافة العظام الذي يزيد من خطر التعرض لكسور العظام، الذي يشيع بين النساء بعد انقطاع الطمث، وذلك بسبب تأثيرات هرمون الإستروجين، ووجدت دراسة أجريت سنة 2004 أن شاي البابونج قد يمتلك تأثيرات مضادة للأستروجين، كما أنه يعزز كثافة العظام، لكن هذه النتائج بحاجة لإجراء مزيد من الدراسات لإثباتها.[١٧][٧]


فوائد اليانسون العامة

يوجد العديد من الفوائد الصحية لليانسون، ومنها ما يأتي:[١٨]

  • قد يقلل من أعراض الاكتئاب: وجدت بعض الأبحاث أن بذور اليانسون قد تُساعد في علاج الاكتئاب؛ إذ أظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على الفئران أن مستخلص بذور اليانسون له خصائص قوية مضادة للاكتئاب في الفئران مشابهة لمفعول الأدوية الشائعة التي تستخدم لعلاج الاكتئاب كوصفة طبية، وهذه الدراسة كانت على الحيوانات، وهذه النتائج بحاجة لإجراء مزيد من الدراسات على البشر لإثبات فعاليتها وأمانها،[١٩] كما أظهرت دراسة أخرى أجريت على 107 شخص، أن مسحوق بذور اليانسون فعالٌ في الحد من أعراض اكتئاب ما بعد الولادة عند تناول 3 غرامات منه ثلاث مرات يوميًا،[٢٠] بالإضافة إلى أن دراسة أجريت على 120 شخص لمدة أربعة أسابيع، وجدت أن اليانسون يقلل من أعراض الاكتئاب الخفيف إلى المتوسط عند تناول كبسولة تحتوي على 200 مليغرام من زيته ثلاث مرات يوميًا.[٢١]
  • يمكن أن يحمي من الإصابة بقرحة المعدة: تشير الأبحاث الأولية إلى أن بذور اليانسون يمكن أن تساعد في منع الإصابة بقرحة المعدة وتقليل الأعراض، على الرغم من أن العلاج التقليدي يتضمن عادًة استخدام الأدوية لتقليل إنتاج حمض المعدة، إذ أشارت إحدى الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن اليانسون قد يُقلل من إفراز حمض المعدة؛ ممّا يساعد على منع تكون قرحة المعدة وحماية الخلايا من التلف، وهذه الدراسة أجريت على الحيوانات، فهي بحاجة للمزيد من الدراسات لإثبات فعاليته وأمانها.[٢٢]
  • يمنع نمو الفطريات والبكتيريا: أظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على أنبوب الاختبار أن كل من بذور اليانسون وزيت اليانسون فعال، خاصةً ضد سلالات معينة من الفطريات، بما في ذلك؛ الخمائر، والفطريات الجلدية، وهي نوع من الفطريات التي يمكن أن تسبب مرضًا جلديًا،[٢٣] كما أنّ الأنثول يمنع نمو البكتيريا وهو العنصر النشط في اليانسون، وأظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على أنبوب الاختبار، أنّ الأنثول يمنع نمو سلالة معينة من البكتيريا التي تسبب الكوليرا، وهي عدوى تتميز بالإسهال الشديد والجفاف،[٢٤]؛ إلّا أن هذه النتائج بحاجة لإجراء مزيد من الدراسات على البشر لإثباتها.
  • قد يساعد على توازن مستويات السكر في الدم: تشير بعض الأبحاث إلى أن الأنثول، وهو مركب نشط في بذور اليانسون قد يحافظ على مستويات السكر في الدم عند اتباع نظام غذائي صحي، وأظهرت دراسة أجريت على الفئران المصابة بمرض السكري لمدة 45 يومًا، أن الأنثول ساعد على تقليل ارتفاع مستويات السكر في الدم من خلال تغيير مستويات العديد من الإنزيمات الرئيسة، كما أن الأنثول عزز وظيفة خلايا البنكرياس الذي يفرز هرمون الأنسولين،[٢٥]كما أظهرت دراسة أخرى أجريت على الحيوانات، أن الأنثول يُحسّن مستويات السكر في الدم لدى الفئران المصابة بمرض السكري،[٢٦] وهذه الدراسات أجريت على الحيوانات، وتحتاج لمزيد من الدراسات لإثبات فعاليتها وأمانها.
  • تخفيف آلام الدورة الشهرية: وفقًا لدراسة نشرت في مجلة القبالة وصحة المرأة سنة 2009، فإنّ مزيجًا مكون من مستخلص اليانسون والزعفران وبذور الكرفس قد يُساعد في تخفيف آلام الدورة الشهرية.[٢٧][٢٨]
  • علاج مشكلات الجهاز الهضمي: إنّ تناول مزيج اليانسون، والشمر، والسنا، قد يساعد في تخفيف الإمساك وفقًا لدراسة صغيرة نُشرت في الطب التكميلي والطب البديل سنة 2010، [٢٩] كما نُشرت دراسة أخرى في مجلة الطب التكميلي والطب البديل سنة 2017، وجدت أن استخدام زيت اليانسون يساعد في علاج متلازمة القولون العصبي، وبعد إجراء تجربة لمدة أربعة أسابيع لمعرفة ما إذا كان زيت اليانسون، يخفف من أعراض الاكتئاب الشائعة بين مرضى القولون العصبي، تبين أن زيت اليانسون قد يكون علاجًا واعدًا لمرضى الاكتئاب الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي.[٣٠][٢٨]


كيف يمكن تحضير شاي البابونج واليانسون

كيفية تحضير شاي البابونج

يمكن تحضير شاي البابونج بالخطوات التالية:[٣١]

  • إضافة كيس من شاي البابونج أو ملعقة كبيرة من البابونج المجفف إلى الكوب.
  • تسخين الماء في الإبريق حتى يغلي.
  • إضافة الماء إلى الكوب ونقع شاي البابونج لمدة خمس دقائق.
  • يمكن إضافة الليمون أو العسل إلى شاي البابونج، لإضافة القليل من الطعم الحلو.

كيفية تحضير شاي اليانسون

يمكن تحضير شاي اليانسون بالخطوات التالية:[٣٢]

  • إضافة ملعقة صغيرة من أوراق اليانسون المجففة أو ثلاث ملاعق من أوراق اليانسون الطازجة في كوب من الماء المغلي.
  • نقع اليانسون لبضع دقائق، وبعد ذلك يصبح جاهزًا.
  • يمكن استبدل الماء بالحليب الدافئ، فيمكن أن يكون شاي اليانسون لذيذًا في حال تخميره باستخدام الحليب الدافئ بدلاً من الماء.


ما أضرار البابونج واليانسون؟

أضرار البابونج

يعد تناول البابونج آمناً والآثار الجانبية له نادرة الحدوث؛ إذ قد يُسبب لدى الأشخاص الذين يعانون من حساسية شاي البابونج الغثيان والقيء، فالأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه عائلة الأقحوان، يعانون من حساسية البابونج، بالإضافة إلى أنه يتعارض مع الأدوية المميعة الدم.[٣٣]


ويجب تجنب شرب شاي البابونج في حالات صحية معينة، ومنها ما يأتي:[٧]

  • الأشخاص الذين لديهم حساسية شديدة خاصة تجاه حبوب اللقاح: قد يكون البابونج ملوثًا بحبوب اللقاح من نباتات أخرى، لذا يمكن أن يسبب رد فعل تحسسيّ.
  • الرُّضع والأطفال الصغار جدًا: قد يكون شاي البابونج كالعسل وبعض المنتجات الطبيعية الأخرى ملوثًا بجراثيم التسمم الغذائي، إذ يمكن لمعظم البالغين الأصحاء مكافحة العدوى، إلا أنّ الأطفال قد لا يتمكنون من ذلك، لذا ينصح العديد من أطباء الرضع والأطفال الصغار، بتجنب إعطائهم العسل ومنتجات البابونج.

أضرار اليانسون

يعد اليانسون آمن لمعظم الأشخاص عند تناوله عن طريق الفم بكميات موجودة عادًة في الطعام، كما أن تناول مسحوق وزيت اليانسون آمن عند تناولهما عن طريق الفم لمدة تصل لأربعة أسابيع، إلا أنهما قد يسببان آثار جانبية في حالات صحية معينة، ومنها ما يأتي:[٢]

  • الحمل والرضاعة: يعد تناول اليانسون آمنًا على الأرجح أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية عند استخدامه كجزء من نظام غذائي عادي، إلا أنه من غير المعروف ما إذا كان استخدام اليانسون بكميات طبية آمناً أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية.
  • الحساسية: قد يسبب اليانسون ردود فعل تحسسية لدى بعض الأشخاص الذين لديهم حساسية من نباتات أخرى تشبه اليانسون مثل النباتات التي تشبه الهليون، والكراوية، والكرفس، والكزبرة، والكمون، والشبت، والشمر.
  • مرض السكري: قد يخفض اليانسون نسبة السكر في الدم لدى مرضى السكري، لذا من الأفضل مراقبة مستويات السكر عند شربه.
  • الجراحة: قد يخفض اليانسون مستويات السكر في الدم، لذا يجب التوقف عن تناوله قبل أسبوعين على الأقل من الجراحة المجدولة، وذلك لأنّه يتعارض مع السيطرة على نسبة السكر في الدم أثناء الجراحة.


المراجع

  1. ^ أ ب Brianna Elliott, RD (18-8-2017), "5 Ways Chamomile Tea Benefits Your Health"، healthline, Retrieved 9-8-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "ANISE", webmd, Retrieved 9-8-2020. Edited.
  3. ^ أ ب Janmejai K Srivastava,1,2,* Eswar Shankar,1,2 and Sanjay Gupta (1-11-2010), "Chamomile: A herbal medicine of the past with bright future", Mol Med Report. , Issue 6, Folder 3, Page 895–901.. Edited.
  4. M Rafraf 1, M Zemestani 2, M Asghari-Jafarabadi (2-2015), "Effectiveness of chamomile tea on glycemic control and serum lipid profile in patients with type 2 diabetes", National Library of Medicine, Issue 2, Folder 38, Page 163-170. Edited.
  5. Atsushi Kato 1 , Yuka Minoshima, Jo Yamamoto (10-9-2008), "Protective effects of dietary chamomile tea on diabetic complications ", National Library Of medicine, Issue 17, Folder 56, Page 8206-8211. Edited.
  6. J. Agric (2008), "Protective Effects of Dietary Chamomile Tea on Diabetic Complications"، pubs.acs.org, Retrieved 11-8-2020. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث ج ح خ د Zawn Villines (6-1-2020), "What are the benefits of chamomile tea?"، medicalnewstoday, Retrieved 9-8-2020. Edited.
  8. Hichem Sebai 1 , Mohamed-Amine Jabri 2 , Abdelaziz Souli (14-3-2014), "Antidiarrheal and antioxidant activities of chamomile (Matricaria recutita L.) decoction extract in rats ", National Library Of Medecine , Issue 2, Folder 152, Page 327-332. Edited.
  9. Ahmed A Gohar* and Ahmed A Zaki (2014), "Assessment of some Herbal Drugs for Prophylaxis of Peptic Ulcer", Iran J Pharm Res, Issue 3, Folder 13, Page 1081–1086. Edited.
  10. Sanjeev Shukla1,2 and Sanjay Gupta (1-6-2010), "Apigenin: A Promising Molecule for Cancer Prevention", Pharm Res., Issue 6, Folder 27, Page 962–978. . Edited.
  11. Elena Riza 1 , Athena Linos 2 , Athanassios Petralias (12-2015), "The effect of Greek herbal tea consumption on thyroid cancer: a case-control study", National Library Of Medicine , Issue 6, Folder 25, Page 1001-1005. Edited.
  12. Ensiyeh Jenabi,Samira Ebrahimzadeh (3-2010), "Chamomile tea for relief of primary dysmenorrhea", ranian Journal of Obstetrics, Gynecology and Infertility, Issue 1, Folder 13, Page 39-42. Edited.
  13. H J Glowania 1 , C Raulin, M Swoboda (9-1987), "[Effect of chamomile on wound healing--a clinical double-blind study "], National Libraery of Medicine , Issue 17, Folder 62, Page 1262, 1267. Edited.
  14. Janmejai K Srivastava,1,2,* Eswar Shankar,1,2 and Sanjay Gupta (1-11-2010), "Chamomile: A herbal medicine of the past with bright future", Mol Med Report, Issue 6, Folder 3, Page 895–901. . Edited.
  15. Janmejai K Srivastava,1,2,* Eswar Shankar,1,2 and Sanjay Gupta1 (1-2-2011), "Chamomile: A herbal medicine of the past with bright futur"، .ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 10-8-2020. Edited.
  16. Kazuaki Shinomiya, Toshio Inoue, Yoshiaki Utsu, "Hypnotic Activities of Chamomile and Passiflora Extracts in Sleep-Disturbed Rats"، jstage.jst.go.jp, Retrieved 10-8-2020. Edited.
  17. Eva Kassi 1, Zoi Papoutsi, Nikolaos Fokialakis (17-11-2004), "Greek plant extracts exhibit selective estrogen receptor modulator (SERM)-like properties", National Library of Medicine, Issue 23, Folder 52, Page 6956-6961. Edited.
  18. Rachael Link, MS, RD (15-10-2018), "7 Health Benefits and Uses of Anise Seed"، healthline.com, Retrieved 5-8-2020. Edited.
  19. Zahra Shahamat,1 Saeid Abbasi-Maleki,2,* and Saeid Mohammadi Motamed3 (6-2016), "Evaluation of antidepressant-like effects of aqueous and ethanolic extracts of Pimpinella anisum fruit in mice", Avicenna J Phytomed, Issue 3, Folder 6, Page 322–328.. Edited.
  20. S. Ashraffodin Ghoshegir,1 Mohammad Mazaheri,2 Alireza Ghannadi, (1-2015), "Pimpinella anisum in the treatment of functional dyspepsia: A double-blind, randomized clinical trial", J Res Med Sci, Issue 1, Folder 20, Page 13-21. Edited.
  21. Maryam Mosaffa-Jahromi 1 2, Ali-Mohammad Tamaddon 3, Suleiman Afsharypuor (1-2017), "Effectiveness of Anise Oil for Treatment of Mild to Moderate Depression in Patients With Irritable Bowel Syndrome: A Randomized Active and Placebo-Controlled Clinical Trial", National Library of Medicine, Issue 1, Folder 22, Page 41-46. Edited.
  22. Ibrahim A Al Mofleh, Abdulqader A Alhaider, Jaber S Mossa (21-2-2007), "Aqueous suspension of anise “Pimpinella anisum” protects rats against chemically induced gastric ulcers", World J Gastroenterol., Issue 7, Folder 13, Page 1112–1118. Edited.
  23. Ivan Kosalec 1, Stjepan Pepeljnjak, Danica Kustrak (12-2005), "Antifungal activity of fluid extract and essential oil from anise fruits (Pimpinella anisum L., Apiaceae)", National Library of Medicine, Issue 4, Folder 55, Page 377-385. Edited.
  24. M. Shamim Hasan ZAHID,1 Sharda Prasad AWASTHI,1 Atsushi HINENOYA, (5-2015), "Anethole inhibits growth of recently emerged multidrug resistant toxigenic Vibrio cholerae O1 El Tor variant strains in vitro", J Vet Med Sci., Issue 5, Folder 77, Page 535–540. Edited.
  25. Bashir Ahmad Sheikh 1, Leelavinothan Pari 2, Ayyasamy Rathinam (202-2015), "Trans-anethole, a terpenoid ameliorates hyperglycemia by regulating key enzymes of carbohydrate metabolism in streptozotocin induced diabetic rats", National Library of Medicine, Issue 112, Page 57-65. Edited.
  26. Vandana Dongare 1, Chaitanya Kulkarni 1, Manish Kondawar (1-5-2012), "Inhibition of aldose reductase and anti-cataract action of trans-anethole isolated from Foeniculum vulgare Mill. fruits", National Library of Medicine, Issue 1, Folder 132, Page 385-390. Edited.
  27. Khodakrami Nahid MSM Moatar Fariborz PhD Ghahiri Ataolah MD (24-12-2010), "The Effect of an Iranian Herbal Drug on Primary Dysmenorrhea: A Clinical Controlled Trial"، onlinelibrary.wiley.com, Retrieved 10-8-2020. Edited.
  28. ^ أ ب Cathy Wong (5-8-2020), "The Health Benefits of Anise"، erywellhealth, Retrieved 10-8-2020. Edited.
  29. Paulo D Picon, Rafael V Picon, Andry F Costa, (30-4-2010), "Randomized clinical trial of a phytotherapic compound containing Pimpinella anisum, Foeniculum vulgare, Sambucus nigra, and Cassia augustifolia for chronic constipation"، bmccomplementmedtherapies.biomedcentral.com, Retrieved 10-8-2020. Edited.
  30. Ali-Mohammad Tamaddon (11-2-2016), "Effectiveness of Anise Oil for Treatment of Mild to Moderate Depression in Patients With Irritable Bowel Syndrome: A Randomized Active and Placebo-Controlled Clinical Trial"، journals.sagepub.com, Retrieved 10-8-2020. Edited.
  31. wikiHow Staff (2-4-2020), "How to Make Chamomile Tea"، www.wikihow.com, Retrieved 10-8-2020. Edited.
  32. "How to Make Anise Tea", wikihow.com,2-4-2020، Retrieved 10-8-2020. Edited.
  33. Cathy Wong (17-7-2019), "The Health Benefits of Chamomile"، verywellhealth.com, Retrieved 10-8-2020. Edited.